Navigation

حرائق البرتغال تطيح بوزيرة الداخلية

وزيرة الداخلية البرتغالية كونستانزا اوربانو دي سوسا في اشبيلية في 3 تموز/يوليو 2017. afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 17 أكتوبر 2017 - 12:20 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

أعلن رئيس الوزراء البرتغالي انتونيو كوستا الاربعاء استقالة وزيرة الداخلية بعد الانتقادات الحادة التي وجهت اليها لعدم قدرتها على التصدي بفعالية لحرائق الغابات التي اوقعت اكثر من مئة قتيل في غضون اربعة اشهر.

وقال كوستا خلال جلسة نقاش في البرلمان "بعد هذا الصيف لا يمكن ان تبقى الامور على حالها"، معترفا بأن اجهزة الانقاذ الموضوعة تحت سلطة وزارة الداخلية ارتكبت "اخطاء فادحة".

وفي حزيران/يونيو شهدت البرتغال حريق غابات كان الاكثر تدميرا في تاريخ البلاد وأسفر عن مقتل 64 شخصا وإصابة 250 آخرين.

وفي نهاية الاسبوع المنصرم اندلعت حرائق غابات عديدة في شمال البلاد ووسطها اسفرت عن مقتل 42 شخصا، بحسب حصيلة غير نهائية نشرها الدفاع المدني الاربعاء.

وقال كوستا مخاطبا أحد نواب المعارضة "اذا اردتموني ان اعتذر فأنا اعتذر".

واكد رئيس الوزراء انه قبِل استقالة وزيرة الداخلية التي قالت في كتاب استقالتها "لم تعد لدي الشروط السياسية والشخصية اللازمة للاستمرار في اداء مهامي".

ومساء الاربعاء اعلنت رئاسة الوزراء تعيين ادواردو كابريتا وزيرا للداخلية مكان الوزيرة المستقيلة.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.