Navigation

حصيلة اربعة اعتداءات انتحارية في مايدوغوري ترتفع الى 19 قتيلا (الشرطة)

قال مسؤول الشرطة في ولاية بورنو داميان شوكو ان غالبية الضحايا من اعضاء ميليشيات تسيطر على العديد من نقاط التفتيش في مايدوغوري وتشارك في بعض العمليات العسكرية الى جانب الجيش النيجيري لمحاربة متمردي بوكو حرام afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 13 يوليو 2017 - 09:38 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

ارتفعت حصيلة تفجير أربع انتحاريات لانفسهن في مدينة مايدوغوري بشمال شرق نيجيريا الى 19 قتيلا، بحسب ما اعلنت الشرطة.

وقال مسؤول الشرطة في ولاية بورنو داميان شوكو ان الانتحاريات الاربع استهدفن مراسم جنازة في ضاحية مولاي كاليماري ليل الثلاثاء.

واضاف ان غالبية الضحايا من اعضاء ميليشيات تسيطر على العديد من نقاط التفتيش في مايدوغوري وتشارك في بعض العمليات العسكرية الى جانب الجيش النيجيري لمحاربة متمردي بوكو حرام.

وقال شوكو "في المحصلة قُتل 12 شخصا من الميليشيات المدنية وسبعة من سكان القرية الى جانب الانتحاريات الاربع ما رفع حصيلة القتلى الى 23".

واصيب 23 شخصا آخرين بجروح ونقلوا الى المستشفى للمعالجة، بحسب بيان اصدره شوكو الاربعاء.

واصبحت الاعتداءات الانتحارية في مايدوغوري، عاصمة ولاية بورنو، وسيلة الهجوم الرئيسية لدى جماعة بوكو حرام بعد ثماني سنوات من التمرد الداميفي شمال شرق نيجيريا الذي اوقع نحو 20 الف قتيل وتسبب بنزوح اكثر من 2,6 مليون شخص.

ويعتمد التنظيم بشكل متزايد على النساء والبنات لتنفيذ اعتداءات انتحارية تستهدف تجمعات لمدنيين سواء في مساجد او اسواق او محطات حالات النقل المشترك.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.