محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

قال مسؤول الشرطة في ولاية بورنو داميان شوكو ان غالبية الضحايا من اعضاء ميليشيات تسيطر على العديد من نقاط التفتيش في مايدوغوري وتشارك في بعض العمليات العسكرية الى جانب الجيش النيجيري لمحاربة متمردي بوكو حرام

(afp_tickers)

ارتفعت حصيلة تفجير أربع انتحاريات لانفسهن في مدينة مايدوغوري بشمال شرق نيجيريا الى 19 قتيلا، بحسب ما اعلنت الشرطة.

وقال مسؤول الشرطة في ولاية بورنو داميان شوكو ان الانتحاريات الاربع استهدفن مراسم جنازة في ضاحية مولاي كاليماري ليل الثلاثاء.

واضاف ان غالبية الضحايا من اعضاء ميليشيات تسيطر على العديد من نقاط التفتيش في مايدوغوري وتشارك في بعض العمليات العسكرية الى جانب الجيش النيجيري لمحاربة متمردي بوكو حرام.

وقال شوكو "في المحصلة قُتل 12 شخصا من الميليشيات المدنية وسبعة من سكان القرية الى جانب الانتحاريات الاربع ما رفع حصيلة القتلى الى 23".

واصيب 23 شخصا آخرين بجروح ونقلوا الى المستشفى للمعالجة، بحسب بيان اصدره شوكو الاربعاء.

واصبحت الاعتداءات الانتحارية في مايدوغوري، عاصمة ولاية بورنو، وسيلة الهجوم الرئيسية لدى جماعة بوكو حرام بعد ثماني سنوات من التمرد الداميفي شمال شرق نيجيريا الذي اوقع نحو 20 الف قتيل وتسبب بنزوح اكثر من 2,6 مليون شخص.

ويعتمد التنظيم بشكل متزايد على النساء والبنات لتنفيذ اعتداءات انتحارية تستهدف تجمعات لمدنيين سواء في مساجد او اسواق او محطات حالات النقل المشترك.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب