محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو في 12 اب/اغسطس 2014

(afp_tickers)

أكد الرئيس التركي المنتهية ولايته عبد الله غول مساء الثلاثاء ان وزير الخارجية الحالي احمد داود اوغلو سيخلف رئيس الوزراء الاسلامي المحافظ رجب طيب أردوغان الذي انتخب رئيسا للبلاد.

وقال غول للصحافيين في آخر اجتماع له في القصر الجمهوري، بحسب ما نقلت عنه قنوات التلفزة، انه "بحسب ما فهمت فان احمد داود اوغلو سيكون رئيس الوزراء المقبل".

واضاف "علينا جميعا مساعدته في مهمته، انا الذي اقنعته بدخول المعترك السياسي. سوف ادعمه".

وداود اوغلو، النائب عن كونيا (وسط)، يتولى حقيبة الخارجية منذ 2009 وقد تردد اسمه تكرارا في الايام الاخيرة في الكواليس السياسية في انقرة لخلافة اردوغان في رئاسة الحكومة بعدما انتخب الاخير في 10 آب/اغسطس رئيسا للجمهورية في اول انتخابات رئاسية تجري بالاقتراع العام المباشر.

ومن المفترض ان يعلن اردوغان رسميا اسم خلفه الخميس. ويفترض برئيس الوزراء المقبل ان يتم اولا انتخابه رئيسا لحزب العدالة والتنمية الحاكم (اسلامي-محافظ) خلال مؤتمر حزبي عام طارئ يعقده في 27 آب/اغسطس، ليشكل حكومته بعد ان يؤدي رئيس الجهورية الجديد اليمين الدستورية في 28 آب/اغسطس.

من جهة ثانية اعلن غول انه لا يعتزم في الوقت الراهن مزاولة اي نشاط سياسي، ولكنه جدد التاكيد على انه "من الطبيعي ان اعود الى حزبي" (العدالة والتنمية)، منددا ب"قلة الاحترام" التي بدرت من بعض قادة هذا الحزب الذين ابدوا صراحة معارضتهم لتولي غول اي منصب قيادي في حزبهم الممسك بالسلطة منذ العام 2000.

وغول الذي شارك مع اردوغان في تأسيس الحزب قطع اي صلة له بالحزب منذ انتخبه البرلمان رئيسا للجمهورية في 2007، وذلك عملا باحكام الدستور.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب