Navigation

قوات سوريا الديموقراطية تسيطر على 45 في المئة من مدينة الرقة (مسؤول أميركي)

المبعوث الأميركي لدى التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية، بريت ماكغورك afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 05 أغسطس 2017 - 00:35 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

إستعادت قوات سوريا الديمقراطية زهاء 45 في المئة من مدينة الرقة، معقل تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا، وفق ما أعلن مسؤول أميركي كبير الجمعة.

وقوّات سوريا الديموقراطية هي تحالف من المقاتلين الأكراد والعرب تدعمهم قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

في الخامس من تشرين الثاني/نوفمبر 2016، شنّت قوّات سوريا الديموقراطية عملية "غضب الفرات" لاستعادة الرقة. وبعد أشهر من المعارك في المحافظة المحيطة بها، دخلت المدينة في حزيران/يونيو للمرة الأولى.

وقال المبعوث الأميركي لدى التحالف بريت ماكغورك الجمعة "حتى هذا اليوم، استعادت قوات سوريا الديموقراطية زهاء 45 في المئة" من مدينة الرقة.

وتُعتبر استعادة هذه المدينة خطوة حاسمة في المعركة ضدّ جهاديّي تنظيم الدولة الإسلامية الذين طُردوا في تموز/يوليو من الموصل، معقلهم في العراق.

غير أنّ معركة الرقة لم تنته بعد، لأنّ آلاف المقاتلين الجهاديين لا يزالون في المدينة.

وقال ماكغورك "أتردّد في إعطاء أرقام (...) لكنّني أظنّ أنه لا يزال هناك زهاء ألفي مقاتل (جهادي) في الرقة، وسيموتون على الأرجح في الرقة".

وينفذ التحالف الدولي في سوريا غارات تستهدف الجهاديين منذ أيلول/سبتمبر 2014، ويقدم الدعم العسكري والجوي لقوات سوريا الديموقراطية وينشر مستشارين على الأرض.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.