Navigation

كيم جونغ-اون اب لابن ثالث (وكالة كورية جنوبية)

صورة نشرتها وكالة الانباء الكورية الشمالية في 19 تشرين الاول/اكتوبر 2015 للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-اون وزوجته ري سول-جو خلال حضورهما عرض فني بمناسبة الذكرى السبعين لتأسيس حزب العمال الحاكم afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 29 أغسطس 2017 - 04:35 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

ذكرت وكالة الانباء الكورية الجنوبية (يونهاب) الثلاثاء ان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-اون رزق بابن ثالث بينما اختفت زوجته من المناسبات العامة لاشهر العام الماضي.

وقالت الوكالة نقلا عن نواب كوريين جنوبيين ابلغوا من قبل الاستخبارات الكورية الجنوبية ان السيدة الاولى ري سول-جو وضعت في شباط/فبراير الماضي ابنهما الثالث.

ولم تظهر زوجة الزعيم الكوري الشمالية علنا لاشهر في 2016 ما اطلق تكهنات تشير الى انها قد تكون حاملا.

وتفيد تقارير سابقة لجهاز الاستخبارات الكوري الجنوبي ان كيم جونغ-اون تزوج من ري سول-جو في 2009. وقد رزقا باول ابنائهما في السنة التالية ثم بطفل ثان في 2013.

والمعلومات التي تتحدث عن العائلة الحاكمة منذ ثلاثة اجيال في كوريا الشمالية ضئيلة. وكان نجم كرة السلة الاميركي السابق دنيس رودمان المصدر الوحيد للمعلومات حول الطفل الثاني لكيم وهو ابنة تدعى جو-آي.

وبعد زيارة لكوريا الشمالية في 2013، روى رودمان انه حمل الرضيعة ووصف الزعيم الكوري الشمالي بانه "اب صالح" و"عائلته جيدة".

وكيم يظهر في مناسبات عامة اكثر من كيم جونغ-ايل الذي كان منغلقا على نفسه. لكن التفاصيل المتعلقة بحياته الخاصة والتاريخ الدقيق لولادته او لزواجه ليست معروفة.

وذكرت الاستخبارات الكورية الجنوبية ان والد زوجته استاذ جامعي ووالدتها طبيبة.

وقد زارت كوريا الجنوبية في 2005 لتشجيع الفرق الكورية الشمالية في بطولة آسيا لالعاب القوى.

سه/اا/غد

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.