محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الخارجية الاميركي جون كيري يضبط سماعاته خلال مؤتمر صحافي في فيينا في 17 ايار/مايو 2016

(afp_tickers)

اعلن وزير الخارجية الفرنسي جان مارك ايرولت في بروكسل الخميس ان المؤتمر الدولي الذي كان مقررا اواخر ايار/مايو في باريس لاعادة احياء عملية السلام بين الفلسطينيين واسرائيل سيعقد في الثالث من حزيران/يونيو لكي "يتمكن الجميع من المشاركة".

وقال ايرولت الذي التقى نظيره الاميركي جون كيري على هامش اجتماع لحلف الاطلسي "نحن في ازمة تثير قلقا بالغا. فالوضع على الارض يشهد تدهورا بشكل يومي".

وأكد كيري من جهته حضور المؤتمر. وقال "أبلغته (إيرولت) أنني سأكون حاضرا".

واوضح ايرولت في بيان وزعته وزارة الخارجية ان "هذا المؤتمر الذي تشارك فيه الدول الاعضاء في الرباعية ودول شريكة اوروبية وعربية سيشكل مناسبة لتأكيد تعبئة المجتمع الدولي لصالح حل الدولتين وتحديد سبل مساعدة الاسرائيليين والفلسطينيين في اعادة اكتشاف طريق السلام".

وتابع "انني مسرور باستقبال نظرائي في هذه المرحلة المهمة من البحث عن سلام عادل ودائم في الشرق الاوسط".

وبمبادرة من فرنسا، سيشارك في المؤتمر نحو عشرين دولة بالاضافة الى الاتحاد الاوروبي والامم المتحدة لكن من دون الاسرائيليين والفلسطينيين.

وفي حال نجاحه، سيسفر المؤتمر عن قمة دولية في النصف الثاني من العام 2016 بحضور القادة الاسرائيليين والفلسطينيين هذه المرة.

وواجه إيرولت الأحد في القدس اعتراضات قوية على هذه المبادرة من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، الذي شكك في "حياد" فرنسا إثر تأييد باريس مؤخرا قرارا لمنظمة الامم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونيسكو).

وإسرائيل غاضبة من تبني اليونيسكو في منتصف نيسان/أبريل الماضي قرارا "يدين بشدة الاعتداءات الإسرائيلية والتدابير غير القانونية التي تتخذها إسرائيل والتي تحد من حرية العبادة التي يتمتع بها المسلمون ومن إمكانية وصولهم إلى الموقع الإسلامي المقدس المسجد الأقصى/الحرم الشريف".

وندد نتانياهو بالقرار "السخيف" الذي "يتجاهل العلاقة التاريخية الفريدة بين اليهودية وجبل الهيكل".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب