محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عناصر من قوات الامن المغربية ينتشرون امام متظاهرين في الحسيمة في 20 تموز/يوليو 2017

(afp_tickers)

رفضت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء الخميس طلب السراح الموقت الذي تقدم به محتجون من الحراك الاجتماعي في شمال المغرب معتقلين منذ اشهر في الدار البيضاء، بحسب محامية.

وكانت بدأت الثلاثاء محاكمة هؤلاء، واجلت بسرعة الى 17 تشرين الاول/اكتوبر.

وطلب المحامون الثلاثاء تمكين الموقوفين من السراح الموقت. كما طلبوا نقل مَن اضرب منهم عن الطعام الى مستشفى.

ورفضت المحكمة الخميس الطلبين، بحسب ما افادت المحامية نعيمة الغلاف عضو فريق الدفاع عن المتهمين.

والمتهمون الـ21 الذين يمثل ثلاثة منهم بحالة سراح، معظمهم في العشرين من العمر ويحاكمون بتهم "الاساءة للامن الداخلي للدولة" و"محاولات تخريب وقتل ونهب" و"التآمر على الامن الداخلي". ويمكن ان تصل عقوبتهم الى السجن 20 عاما.

وكان تم توقيفهم بين نهاية ايار/مايو وحزيران/يونيو في الحسيمة شمال المغرب.

كما رفضت المحكمة الخميس تمكين الصحافي المغربي حميد المهداوي من المثول بحالة سراح. وكان مثل الثلاثاء امام المحكمة بتهمة "التقصير في واجب تبليغ السلطات بمحاولة اساءة للامن الداخلي للدولة".

كما من المقرر ان تبدأ في 17 تشرين الاول/اكتوبر محاكمة احد قادة حركة الاحتجاج ناصر الزفزافي.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب