المنظمون يلغون نسخة 2021 من معرض جنيف الدولي للسيارات

يستقطب الحدث أكثر من 600 ألف من عشاق السيارات كل عام. © Keystone / Laurent Gillieron

لن تُعقد أكبر احتفالية عامة في سويسرا في عام 2021 بسبب إحجام غالبية العارضين عن المشاركة.

هذا المحتوى تم نشره يوم 30 يونيو 2020 - 13:00 يوليو,
Keystone-SDA/ث.س

أظهر مسح خاص بالمشاركين في معرض صناعة السيارات أن معظمهم يفضلون تأجيل الحدث إلى عام 2022 بسبب مخاوف متعلقة بجائحة كوفيد – 19.

وقال المنظمون يوم الإثنين 29 يونيو: "يمر قطاع السيارات حاليًا بمرحلة صعبة، ويحتاج العارضون إلى وقت للتعافي من آثار الوباء. علاوة على ذلك، ليس من المؤكد أن يسمح الوضع الصحي الحالي بتنظيم حدث يستقطب أكثر من 600 ألف زائر وزائرة و10 ألاف صحفي وصحفية في الربيع المقبل".

كما تراجعت المفاوضات مع كانتون جنيف للحصول على الدعم المالي لتغطية الخسائر الناجمة عن إلغاء حدث 2020. مع العلم أن السلطات كانت قد وافقت على قرض بقيمة 16.8 مليون فرنك سويسري (17.6 مليون دولار)، إلّا أن الشروط المصاحبة للقرار لم تحظ بالقبول من منظمي معرض السيارات، حيث كان هناك عائقان رئيسيان بالنسبة لهم، وهما الإصرار على إقامة نسخة 2021 من المعرض وسداد مليون فرنك سويسري بحلول منتصف عام 2021.

وبدلاً من ذلك، قرر المنظمون بيع معرض جنيف الدولي للسيارات إلى شركة "Palexpo" – التي تمتلك قاعة المعرض.

مشاركة