الاتحاد الأوروبي يوافق على تسليم أقنعة ومعدات حماية إلى سويسرا

تحتاج سويسرا للمزيد من الأقنعة ومعدات الحماية ضد فيروس كورونا المستجد، خاصة لطواقمها الطبية. Keystone

أعلن وزير الإقتصاد السويسري غي بارمولان حصول انفراج  من شأنه أن يتيح وصول المزيد من الأقنعة ومعدات الحماية من فيروس كورونا المستجد إلى سويسرا.

هذا المحتوى تم نشره يوم 20 مارس 2020 - 14:45 يوليو,
Keystone-SDA/ع.ع

وكانت أورسولا فون دير لاين رئيسة المفوضية الأوروبية قد أعلنت يوم الأحد 15 مارس الجاري أن الاتحاد الأوروبي سيمنع تصدير هذه المواد بسبب انتشار فيروس كوفيد - 19. وأوضحت أن الأقنعة والمنتجات الأخرى اللازمة لمكافحة الوباء لا يمكن تصديرها إلى بلدان ثالثة إلا بإذن صريح من حكومة الدولة المعنية.

ولكن بعد عدّة اتصالات مع المفوّض التجاري للاتحاد الأوروبي، فيل هوغان، طلبت بروكسل من البلدان الأعضاء في الاتحاد رفع حظر تصدير معدات الحماية إلى سويسرا والبلدان الأخرى الأعضاء في الرابطة الأوروبية للتبادل التجاري الحر (EFTA)، وفق ما أورده غي بارمولان على حسابه في موقع تويتر يوم الجمعة 20 مارس الجاري. 

وتوجه بارمولان بالشكر إلى كل من سيمونيتا سوماروغا، رئيسة الكنفدرالية لهذا العام، وفون دير لاين رئيسة المفوّضية الأوروبية.

محتويات خارجية

ومع استمرار انتشار فيروس كورونا المستجد في سويسرا، يحذر الأطباء من عدم وجود معدات واقية كافية لتغطية احتياجات الطاقم الطبي، وخاصة من الأقنعة. فعلى سبيل المثال، أخبر مدير عيادة "La Source" في مدينة لوزان، ديميتري دجوردجيتش، قناة الإذاعة والتلفزيون العمومي السويسرية الناطقة بالفرنسية RTS يوم الجمعة 20 مارس أنه يتوقع "بدء نفاد هذه المعدات في غضون أسبوع" من الآن.

وأضاف: "تبذل السلطات السويسرية قصارى جهدها. وعمليات التسليم جارية، لكن الشاحنات عالقة عند الجمارك. إنه وضع معقّد بالنسبة للجميع".

​​​​​​​

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة