سويسريون عالقون في المغرب يمكنهم العودة إلى وطنهم

سعت الدول جاهدة لإيجاد حل لمواطنيها الذين تقطعت بهم السبل في المغرب، وفي الصورة ساحة جامع الفنا بمدينة مراكش السياحية. Associated Press

أعلنت وزارة الخارجية السويسرية أن المواطنين السويسريين الذين تقطّعت بهم السبل في المغرب بسبب القيود المفروضة على الرحلات  للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد أصبح بإمكانهم العودة إلى بلادهم ابتداءًا من أمس الثلاثاء 17 مارس. كما حثّت الوزارة جميع المواطنين الذين هم في سفر إلى الخارج حاليا بالعودة إلى البلاد في أقرب وقت ممكن.

هذا المحتوى تم نشره يوم 18 مارس 2020 - 08:18 يوليو,
swissinfo.ch/ع.ع

ويوم السبت الماضي وجد المئات من السويسريين أنفسهم عالقين عندما أوقف المغرب رحلات السفر من وإلى 25 دولة، بما في ذلك سويسرا.

وفي مؤتمر صحفي عُقد في برن يوم الثلاثاء، قال بيتر لينز من وزارة الخارجية إن الجهود الدبلوماسية قد نجحت في إيجاد حل وإنه ابتداء من يوم الثلاثاء سيتمّ تسيير خمس رحلات تجارية بين سويسرا والمغرب. كما أكّد أن مزيدا من الرحلات سوف تشهدها الأيام المقبلة.

الدبلوماسي السويسري أكّد أن تكاليف هذه الرحلات سيتحمّلها المسافرون العالقون، لأنه لا يوجد أساس قانوني يسمح للدولة بتنظيم أو تمويل هذه الرحلات الإستثنائية، ومع ذلك، قال إن وزارة الخارجية مطالبة بتقديم الدعم الدبلوماسي والمساعدات غير المباشرة.

لينز أضاف أيضا أن وزارة الخارجية تراقب بانتظام الحالات الأخرى المشابهة لما حدث في المغرب. وإذا توصّلت إلى وجود مواطنين سويسريين في وضع لا يسمح لهم بالعودة عن طريق البر أو ليس بإمكانهم دفع تذاكر سفر عودتهم، عندئذ فقط سوف تدرس الخيارات البديلة المتاحة.

وأشار لينز  إلى المذكّرة التي أصدرتها الحكومة يوم الإثنيْن، والتي دعت فيها المواطنين السويسريين الذين يسافرون حاليا خارج البلاد إلى العودة إلى الوطن في أقرب وقت ممكن لتجنّب المشكلات التي يتسبب فيها إغلاق الحدود.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة