Navigation

أوباما يقول إن تفجيري العراق "مشينان"

هذا المحتوى تم نشره يوم 25 أكتوبر 2009 - 18:02 يوليو,

واشنطن (رويترز) - قال الرئيس الامريكي باراك أوباما يوم الاحد إن التفجيرين الانتحاريين اللذين خلفا 132 قتيلا في بغداد "مشينان" وهما محاولة لاحباط التقدم المحرز في العراق.
وأضاف في بيان "هذان التفجيران لا هدف لهما سوى قتل الابرياء من الرجال والنساء والاطفال.. وهما يكشفان برنامج الكراهية والتدمير الذي يتبناه من يريدون حرمان الشعب العراقي من المستقبل الذي يستحقه."
وقال البيت الابيض ان أوباما اتصل برئيس الوزراء العراقي نوري المالكي والرئيس جلال الطالباني عقب الهجومين وتعهد بأن تقف الولايات المتحدة مع العراقيين.
وأفاد البيان بأن المحادثة الهاتفية جرت في الواحدة ظهرا (1700 بتوقيت جرينتش).
وقال أوباما ان التفجيرين "هجومان شائنان على الشعب العراقي."
واضاف أوباما "هذه المحاولات لتعطيل تقدم العراق لا تقارن بشجاعة وعزيمة الشعب العراقي واصراره على بناء مؤسسات قوية."

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.