محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

من مارك فيلسينثال

واشنطن (رويترز) - أدان البيت الابيض يوم الأربعاء قصف مدرسة تابعة للأمم المتحدة في غزة قدرت السلطات المحلية انه أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 15 فلسطينيا كانوا يحتمون هناك.

وقالت المتحدثة باسم مجلس الامن القومي التابع للبيت الأبيض برناديت ميهان "نشعر بقلق بالغ لان آلاف الفلسطينيين النازحين داخليا والذين طالبهم الجيش الإسرائيلي باخلاء منازلهم ليسوا في امان في ملاجيء حددت بانها تابعة للأمم المتحدة في غزة."

وأضافت "ندين أيضا المسؤولين عن اخفاء أسلحة في منشآت تابعة للأمم المتحدة في غزة."

وأوضح المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) التابعة للأمم المتحدة والتي تدير المدرسة ان التقدير المبدئي للوكالة يفيد بأن المدفعية الإسرائيلية هي التي قصفت المبنى. لكن الولايات المتحدة لم تحدد الجهة المسؤولة عن الهجوم في بيان الإدانة الذي أصدرته.

وأشارت الأونروا إلى إن نحو 3300 فلسطيني بينهم الكثير من النساء والأطفال كانوا يحتمون بالمدرسة في مخيم جباليا للاجئين لدى تعرضها للقصف وقت الفجر تقريبا.

وذكرت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي ان نشطاء أطلقوا قذائف مورتر من مكان قريب من المدرسة وإن القوات الإسرائيلية ردت على النيران.

وقالت الأونروا يوم الثلاثاء إنها عثرت على مخبأ للصواريخ في مدرسة اخرى تديرها في قطاع غزة وهي الواقعة الثالثة من نوعها منذ بدء الصراع. ونددت المنظمة بفصائل مسلحة لم تسمها لتعريض حياة المدنيين للخطر.

(إعداد حسن عمار للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)

رويترز