محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مسافرون ينتظرون مغادرة مطار في طرابلس يوم 27 يوليو تموز 2014. تصوير: هاني عمارة - رويترز

(reuters_tickers)

فاليتا (مالطا) (رويترز) - قال رئيس جهاز الخدمة المدنية في مالطا ماريو كوتاجار يوم الاربعاء إن الصين أجلت بضع مئات من العمال من ليبيا وتنقلهم بحرا إلى مالطا.

وقال إن حكومة مالطا ترتب لإيواء مؤقت للعمال وتستعد في نهاية الأمر لعملية اجلاء أكبر من ليبيا اذا استمر تفاقم الاضطرابات هناك.

ويرأس كوتاجار مركز أزمة لاستيعاب الآثار الناجمة عن الوضع في ليبيا.

وكانت الصين حثت كل مواطنيها على مغادرة ليبيا.

وقالت وكالة الأنباء الصينية الرسمية شينخوا نقلا عن مسؤول السفارة الصينية يان جيانكون إن نحو ألف مواطن صيني غادروا منذ مايو آيار لكن ما زال هناك 1100 آخرون.

وقال يان إن كثيرا من الصينيين غادروا أيضا إلى تونس.

وفي وقت سابق يوم الأربعاء قالت الفلبين انها استأجرت سفينة لنقل نحو 1000 فلبيني إلى مالطا. وقال كوتاجار إن 150 عاملا أجنبيا معظمهم فلبينيون وصلوا إلى مالطا يوم الثلاثاء على متن رحلات جوية قادمة من مطار معيتيقة القريب من مطار طرابلس.

وكانت الولايات المتحدة قالت يوم الاثنين إن سفيرها لدى ليبيا الذي تم اجلاؤه يوم السبت سيقيم مؤقتا في مالطا.

وأدت هذه الجزيرة دورا محوريا في إجلاء آلاف العمال اثناء الانتفاضة على معمر القذافي في عام 2011 عندما استأجرت دول من بينها الصين والفلبين والهند سفنا لنقل عمالها من هناك قبل أن يعودوا إلى بلادهم. واستخدمت سفينة حربية بريطانية مالطا أيضا قاعدة للعبور إلى ليبيا لإجلاء الأوروبيين.

(إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية)

رويترز