Navigation

العراق يطلق سراح متمردين ايرانيين بعد أعمال شغب

هذا المحتوى تم نشره يوم 07 أكتوبر 2009 - 17:52 يوليو,

بغداد (رويترز) - قال متحدث باسم المتمردين الايرانيين في العراق ان القوات العراقية أطلقت يوم الاربعاء سراح 36 منفيا ايرانيا قبضت عليهم خلال أعمال شغب في يوليو تموز في معسكر أشرف شمال غربي بغداد.
واستولت قوات عراقية في يوليو تموز على المعسكر الذي تعيش فيه منذ عقدين حركة مجاهدي خلق المعارضة الايرانية وكان يخضع لحماية الرئيس العراقي الراحل صدام حسين.
وفجرت الغارة على المعسكر الذي يسبب الانزعاج للحكومة العراقية التي ترتبط بصلات وثيقة مع ايران اشتباكات أدت الى مقتل سبعة منفيين على الاقل ويقول سكان ان 13 ماتوا.
وحظي المعسكر بحماية الجيش الامريكي حتى انتقل سكانه وعددهم 3500 الى ولاية الحكومة العراقية في يناير كانون الثاني وفق اتفاق أمني ثنائي.
ودخل سكان المعسكر والمعتقلون في اضراب عن طعام حتى اطلق سراحهم.
وقال شهريار كيا المتحدث باسم حركة مجاهدي خلق عبر الهاتف ان حالات المعتقلين الصحية حرجة بسبب اضرابهم عن الطعام الذي قال أنه استمر لعدة أيام. ولم يتسن التحقق من زعمه.
وتعتبر الولايات المتحدة حركة مجاهدي خلق منظمة ارهابية ولكن بعض محامي حقوق الانسان في واشنطن حثوا الجيش الامريكي على اعادة السيطرة مرة أخرى على المعسكر لمنع إساءة المعاملة من جانب القوات العراقية.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.