Navigation

قنبلة تقتل أربعة جنود عراقيين وتفجير جسر في الرمادي

هذا المحتوى تم نشره يوم 17 أكتوبر 2009 - 12:00 يوليو,

الفلوجة (العراق) (رويترز) - قالت الشرطة العراقية ان قنبلة زرعت على الطريق انفجرت يوم السبت مما تسبب في مقتل أربعة جنود عراقيين على الاقل بالقرب من مدينة الفلوجة غرب العراق بينما أدى انفجار شاحنة ملغومة في مدينة أخرى غرب العراق الى نسف جسر يربط بين بغداد وسوريا والاردن.
وعلى الرغم من المكاسب الامنية التي تحققت بصعوبة على مدار الثمانية عشر شهرا الماضية مازال العراقيون يعانون من الهجمات اليومية في أنحاء العراق الذي يحاول اعادة بناء اقتصاده ودعم الانتاج النفطي.
وقالت الشرطة ان هجوم الفلوجة وقع على مسافة كيلومترين خارج المدينة أي على بعد 50 كيلومترا غربي العاصمة بغداد وعلى الطريق الذي يربط بين المدينتين. وقال المصدر ان عشرة جنود جرحوا في الانفجار.
وذكر مسؤول بالشرطة أن في هجوم منفصل نسف مهاجم انتحاري بشاحنة ملغومة الجسر الرئيسي في شمال الرمادي والذي يربط بين العاصمة العراقية وبين سوريا والاردن. ولم ترد تقارير عن وقوع ضحايا.
وخفت هجمات المسلحين منذ أن أرسلت الولايات المتحدة الالاف من القوات الاضافية وأقامت تحالفات مع قادة العشائر السنية في محافظات العراق الغربية. غير أن بعض المراقبين يخشون زيادة الهجمات قبل الانتخابات العامة في يناير كانون الثاني.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.