Navigation

كلينتون: تحرك اسرائيل في موضوع الاستيطان يساعد جهود السلام

هذا المحتوى تم نشره يوم 25 نوفمبر 2009 - 18:27 يوليو,

واشنطن (رويترز) - قالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون يوم الاربعاء ان قرار اسرائيل تقييد النشاط الاستيطاني في الضفة الغربية "يساعد في الدفع للامام" بالجهود الرامية لحل الصراع الاسرائيلي الفلسطيني.
وأضافت كلينتون في بيان "نعتقد أنه من خلال المفاوضات خالصة النوايا يمكن للطرفين أن يتفقا على نتيجة تنهي الصراع وتوصل الى الهدف الفلسطيني باقامة دولة مستقلة قابلة للحياة استنادا الى خطوط عام 1967 مع إجراء مبادلات متفق عليها والى هدف اسرائيل بأن تكون لها دولة يهودية ذات حدود آمنة معترف بها."
وقال مبعوث الولايات المتحدة للسلام في الشرق الاوسط جورج ميتشل ان ذلك القرار لا يرقى الى الوقف التام للاستيطان ولكنه وصفه بأنه "مهم" و"يمكن أن يكون له أثر جوهري على الارض".
وفي وقت سابق يوم الأربعاء قالت اسرائيل انها ستقيد البناء في المستوطنات لمدة عشرة شهور في مسعى لاحياء مفاوضات السلام. ولكن الفلسطينيين قالوا ان ذلك العرض لا يرقى لتلبية شروط اجراء محادثات.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.