Navigation

كندي ارسل الى سوريا لايمكنه مقاضاة أمريكا بشأن التعذيب

هذا المحتوى تم نشره يوم 02 نوفمبر 2009 - 22:21 يوليو,

نيويورك (رويترز) - قضت محكمة استئناف اتحادية أمريكية يوم الاثنين بانه لا يمكن لكندي اعتقل في مطار نيويورك ورحل الى سوريا حيث قال انه تعرض للتعذيب مقاضاة الولايات المتحدة.
واعتقلت السلطات الامريكية ماهر عرار وهو مهندس برمجيات سوري المولد اثناء توقفه في مطار نيويورك في طريق عودته الى كندا ثم رحلته الى سوريا للاشتباه في أن له صلات بالقاعدة.
ويقول عرار انه سجن في سوريا لمدة عام وتعرض للتعذيب وأقام دعوى على مسؤولين كبار في الحكومة الامريكية مدعيا ان حرياته المدنية تعرضت للانتهاك.
وأيدت محكمة الاستئناف بأغلبية سبعة أصوات مقابل اربعة قرار محكمة ادنى انه لا يمكن لعرار ان يقاضي المسؤولين الامريكيين.
وتوصلت المحكمة الى انه ليس لديه اساس قانوني لاقامة الدعوى وان الحماية القانونية والانصاف في مثل هذه القضايا يتعين ان يقررها الكونجرس وليس المحاكم.
ولم يذكر مركز الحقوق الدستورية الذي مثل عرار ما اذا كان سيستأنف الحكم امام المحكمة العليا الامريكية.
وأقام عرار الدعوى عام 2004. وكانت اول دعوى تطعن في سياسة الولايات المتحدة الخاصة بنقل المعتقلين جوا بين الدول خارج الاطر القانونية والتي تشمل نقلهم الى دول لا يطبق فيها حظر التعذيب اثناء الاستجواب.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.