محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

القاهرة (رويترز) - قال الرئيس المصري حسني مبارك يوم السبت وسط استحسان من معظم أعضاء مجلسي الشعب والشورى ان بلاده لا تقبل المساس بمواطنيها في الخارج.
ويشير مبارك فيما يبدو الى اتهامات مصرية لمشجعين جزائريين بالاعتداء على مشجعين مصريين بعد مباراة فاصلة للتأهل لكأس العالم لكرة القدم أُقيمت بين الفريقين الوطنيين المصري والجزائري يوم الاربعاء في السودان وفازت بها الجزائر.
واتهمت مصر مشجعين جزائريين بالاعتداء أيضا على مصريين في الجزائر وتخريب ممتلكات مصرية هناك قبل المباراة.
لكن الاتحاد الدولي لكرة القدم قال انه يمكن أن يعاقب مصر على اعتداء بالحجارة على حافلة أقلت الفريق الجزائري من مطار القاهرة الى فندق قريب وأُصيب فيه ثلاثة لاعبين باصابات سطحية.
وقال مبارك الذي كان يتحدث في اجتماع مشترك لمجلسي الشعب والشورى العائدين من العطلة الصيفية "لا نقبل المساس بهم أو التطاول عليهم أو امتهان كرامتهم."
وأضاف بنبرة بدت غاضبة "أقول بكلمات واضحة ان كرامة المصريين من كرامة مصر ومصر لا تتهاون مع من يسيء لكرامة أبنائها."
وكان النواب طالبوا الرئيس المصري برد قوي لكنه قال متبسما "أنا معكم. (صحيح) أنا أنفعل لكن أمسك نفسي."
من محمد عبد اللاه

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز