محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

القاهرة (رويترز) - قالت وزارة الصحة المصرية يوم الاحد ان عدد القتلى في حادث تصادم قطارين وقع الى الجنوب من القاهرة ارتفع الى 18 بعد يوم من وقوع الحادث.
وقالت الوزارة في بيان ان 39 شخصا أصيبوا في الحادث الذي وقع مساء يوم السبت لكن 12 منهم خرجوا من المستشفيات بعد علاجهم.
وقال مصدر في الوزارة لرويترز ان سبعة من المصابين في حالة حرجة.
وذكرت مصادر أمنية أن قطارا درجة أولى مليئا بالركاب اصطدم بقطار متوقف شبه خال من الركاب على نفس القضبان مما تسبب في الحادث.
وأظهرت لقطات لتلفزيون رويترز عربتين محطمتين كما أظهرت جيفة جاموسة تحت عجلات أحد القطارين. وقال شهود عيان ان القطار الاول توقف بعد أن صدم الجاموسة.
وقالت مصادر في السكة الحديد ان ارتطام الجاموسة بالقطار تسبب في كسر ماسورة هواء فيه وتشغيل مكابحه بينما كان القطار الاخر قادما من بعيد.
وقال النائب العام عبد المجيد محمود في بيان يوم الاحد ان المعاينة الاولية للحادث بينت أن عامل برج المراقبة في المنطقة سيد عدلي "انصرف قبل الموعد المحدد لانتهاء ورديته وترك البرج خاليا قبل حضور العامل المناوب معه."
وأضاف أن عدلي استقل القطار الذي توقف بعد ارتطامه بالدابة "وتم العثور على جثته بين جثث المتوفين."
وتابع أن النيابة العامة قررت تشكيل لجنة من هيئة السكة الحديد ووزارة النقل والمواصلات لفحص أبراج المراقبة والاشارات الضوئية في المنطقة والصندوقين الاسودين للقطارين.
ووصف المتحدث باسم الحكومة مجدي راضي الحادث بأنه "غامض".
وقال ان الحكومة ستواصل برنامجا جاريا حاليا لتحديث السكة الحديد.
واستبعد راضي أن يكون الحادث ناجما عن تقصير من جانب وزارة النقل والمواصلات. وأضاف أن وزير النقل والمواصلات محمد لطفي منصور "لم يقدم استقالته وليس هناك اتجاه لاقالته."
وتابع أن منصور "قدم تقريرا مفصلا الى الدكتور أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء حول الاجراءات والتدابير التي ستتخذ للحيلولة دون وقوع حوادث أخرى مماثلة."
ووصف مصدر في السكة الحديد القطار الذي توقف بعد الارتطام بالدابة والذي يعمل بين محافظات الجيزة وبني سويف والفيوم جنوبي وجنوب غربي القاهرة بأنه " متهالك".
وأفادت مصادر أمنية بأن القطار المتحرك كان متجها جنوبا من القاهرة الى أسيوط وأسوان وهي نقطة جذب سياحي رئيسية. ولم ترد أنباء عن وجود أجانب بين الضحايا.
وقال مسؤول في الهيئة القومية لسكك حديد مصر انه تم ارسال لجنة فنية للوقوف على سبب الحادث.
وأثارت سلسلة من حوادث الطرق والسكك الحديدية في مصر في السنوات الاخيرة غضبا تجاه اسلوب معالجة الحكومة لسلامة النقل.
ووقع حادث يوم السبت في العياط التي شهدت عام 2002 أسوأ كارثة قطارات في مصر عندما شب حريق في سبع عربات من قطار مكتظ بالركاب مما ادى الى مقتل 360 شخصا على الاقل.
وأدى حادث قطار في شمال مصر الى مقتل 44 شخصا في عام 2008 بعد عامين من حادث ادى الى مقتل 58 شخصا.
من محمد حسان

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز