Navigation

كاميرا سويسرية تسلط أضواء كاشفة على الحياة في قلب صناعة النفط النيجيرية.

"هدية استوائية"، هو العنوان التهكُّـمي للكتاب الذي أصدره مؤخرا، المصور الفوتوغرافي السويسري كريستيان لوتس عن نيجيريا، أول منتج للنفط الخام في القارة السمراء.

هذا المحتوى تم نشره يوم 21 أغسطس 2011 - 01:00 يوليو,


وخلال الزيارات الثلاث التي قام بها إلى هذا البلد الإفريقي في عامي 2009 و2010، التقط لوتس صورا للمغتنين بالنفط، ليس فقط أثناء اجتماعاتهم، بل أيضا رفقة زوجاتهم الأنيقات وسياراتهم الفاخرة ونواديهم الخاصة... وقد حصل بفضل الصورة التي التقطها خلال الإحتفال بالعام الجديد في نادي اليخوت بالعاصمة لاغوس، على الجائزة السويسرية للتصوير الفوتوغرافي في المجال الصحفي. في المقابل، اشتملت صوره أيضا على وجوه السكان المحليين الذين يعيشون بأقل من دولارين في اليوم ويصطادون سمكهم في دلتا نهر النيجر التي لوثها 3000 تسرب نفطي في ظرف أربع سنوات، وحيث يمكن تقريبا اشتمام رائحة النفط المنبعثة منها... على الصور (!). (سايمون برادلي، swissinfo.ch)

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة