تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

دكتوراه فخرية من لبنان ووعد بتعاون ثقافي مع سوريا

السيد باسكال كوشبان لدى تسلمه الدكتوراه الفخرية من هادي محفوظ (يمين) رئيس جامعة روح القدس-الكسليك المارونية يوم 21 مايو 2009 شرقي بيروت

(Keystone)

اختتم وزير الشؤون الداخلية السويسري للثقافة والتربية والصحة والشؤون الاجتماعية، باسكال كوشبان، يوم الأحد 24 مايو رحلة استغرقت أربعة أيام وقادته إلى كل من لبنان وسوريا.

وتميزت الجولة بحصوله في بلاد الأرز على دكتوراه فخرية من جامعة الروح القدس – الكسليك. كما تفاوض مع نظرائه السوريين حول تعاون ثقافي وأثري.

أنهى السيد باسكال كوشبان يوم الأحد في دمشق زيارة استغرقت يومين إلى سوريا حيث التقى بنظيره رياض نعسان أغا. وقرر وزيرا الثقافة فتح مناقشات استكشافية بهدف توقيع اتفاق حول إعادة الممتلكات الثقافية.

وفي تصريحات لوكـالة الأنباء السويسرية في نفس اليوم، أوضح جون-مارك كروفوازيي، المتحدث باسم وزارة الشؤون الداخلية السويسرية أن سوريــا أبدت اهتمامها بنص الاتفاق، مذكرا أن الكنفدرالية سبق أن وقعت اتفاقيات من هذا النوع مع بلدان عديدة، من بينها مصر واليونان.

وخلال محادثاتهما يوم الأحد، أشاد الوزيران أيضا بالتعاون الثنائي بين بلديهما الرامي إلى إبراز قيمة موقعيين أثريين سوريين يستفيدان من دعم الصندوق الوطني السويسري للبحث العلمي وزارهما السيد باسكال كوشبان يوم السبت: وهما قصر الحير الشرقي (من العصر الأموي) الذي تعمل عليه جامعة جنيف، وموقع الكوم (من العصر الحجري القديم) الذي تتعاون معه جامعة بازل.

وقد أثار السيد كوشبان مع نظيره السوري أيضا إمكانية إقامة تعاون تقني بين سويسرا والمتاحف السورية. وقبل لقائه بالسيد أغا، كان وزير الشؤون الداخلية والثقافة السويسري قد أدى زيارة مجاملة قصيرة إلى نائبة الرئيس السوري الدكتورة نجاح العطار، حسب توضيحات المتحدث كروفوازيي.

استقرار المنطقة

وكان السيد كوشبان قد استهل سفره إلى منطقة الشرق الأوسط يوم الخميس 21 مايو بزيارة تواصلت يومين إلى لبنان حيث حصل على دكتوراه فخرية من جامعة الروح القدس – الكسليك. كما تباحث في بيروت في اليوم اليوم الموالي مع الرئيس اللبناني الجنرال ميشيل سليمان ورئيس مجلس الوزراء فؤاد السنيورة ورئيس مجلس النواب نبيه بري.

وقبل أسبوعين من انعقاد الانتخابات التشريعية الحاسمة في لبنان (المزمع إجراؤها يوم 7 يونيو)، أكد السيد كوشبان دعم سويسرا لمساعي الإستقرار في المنطقة. وسيكون على الناخبين اللبنانيين الاختيار بين التحالف المشكل حول حزب الله الشيعي المدعوم من قبل سوريا والذي تعتبره واشنطن حركة "إرهابية"، والتحالف المناهض لسوريا والذي يحظى حاليا بالأغلبية في مجلس النواب اللبناني.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الشؤون الداخلية السويسرية أن الانتخابات البرلمانية اللبنانية كانت الموضوع الرئيسي لمحادثات السيد كوشبان مع المسؤولين في بلاد الأرز، مضيفا أن المباحثات أتاحت أيضا تبادل وجهات النظر حول الوضع السياسي المحلي والإقليمي، وأن المسؤول الـسويسري ذكّر بالالتزامات الـسويسرية من أجل استقرار المنطقة.

مجـرد صدفة

ونوه المتحدث كروفوازيي إلى أن قدوم السيد كوشبان إلى بيروت في هذه الفترة الحاسمة بالنسبة للبنان يعود لصدف جدول الأعمال أكثر من ميول سياسي حقيقي، قائلا: "بعد تكريمه يوم الخميس في جامعة روح القدس – كسليك (...) كان مجيء الوزير السويسري مناسبة له للإستماع (لوجهات نظر) مختلف الطوائف الدينية في مفترق طرق هام بالنسبة لهذا البلد".

كما تزامنت زيارة السيد كوشبان إلى العاصمة اللبنانية يوم الجمعة 22 مايو مع زيارة نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن الذي تباحث أيضا مع المحاورين الثلاثة الذين قابلهم السيد كوشبان. وقد أوضح بايدن للمسؤولين اللبنانيين أن "دعم واشنطن لبيروت سيعتمد على نتائج انتخابات 7 يونيو".

يشار في الأخير إلى أن وزير الشؤون الداخلية السويسري كان قد تحول إلى لبـنان في زيارة رسمية في أكتوبر 2008 أكد خلالها للرئيس سليمان دعم سويسرا لبنان في إطار عملية المصالحة الوطنية.

swissinfo.ch مع الوكالات

أربعة أيام في الشرق الأوسط

يوم الخميس 21 مايو 2009، حصل وزير الشؤون الداخلية السويسري باسكال كوشبان في بيروت على دكتوراه فخرية من جامعة روح القدس - الكسليك المارونية ببيروت.

يوم الجمعة، التقى بالرئيس اللبناني الجنرال ميشيل سليمان ورئيس مجلس الوزراء فؤاد السنيورة ورئيس مجلس النواب نبيه بري. وتمحورت المحادثات حول الانتخابات التشريعية القادمة في بلاد الأرز (المقررة يوم 7 يونيو 2009)

يوم السبت، تحول السيد كوشبان إلى سوريا حيث زار موقعيين أثريين يحظيان بدعم الصندوق الوطني السويسري للبحث العلمي، وهما قصر الحير الشرقي (من العصر الأموي) الذي تعمل عليه جامعة جنيف، وموقع الكوم (من العصر الحجري القديم) الذي تتعاون معه جامعة بازل.

يوم الأحـد 24 مايو، أنهى وزير الشؤون الداخلية والثقافة السويسرية في دمشق زيارة استغرقت يومين إلى سوريا حيث التقى بنظيره رياض نعسان أغا. وقرر الوزيران فتح مناقشات استكشافية بهدف توقيع اتفاق حول إعادة الممتلكات الثقافية.

نهاية الإطار التوضيحي


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك