تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

"حديقةُ الخبايا"..تفتح أبوابها!

ساهمت شركات كوكا كولا وسواتش وسوني في مشروع بناء "حديقة الخبايا"

(Keystone)

افتتحت يوم السبت في انترلاكن السويسرية مدينةُ ملاهي فريدة من نوعها في العالم تحمل إسم "حديقة الخبايا". ويمزج هذا الفضاء الذي صممه الكاتب السويسري إريك فون دانيكن بين العلم والخيال.

وتدعو الحديقة الزوار إلى رحلة في أسرار الإنسانية وخبايا المخلوقات التي يعتقد أنها تعيش خارج كوكبنا الأزرق!

بعد ست سنوات من التخطيط والبناء، فتحت "حديقة الخبايا" يوم السبت 24 مايو أبوابها للزوار في مدينة انترلاكن جنوب شرقي العاصمة برن. ويتوقع المروجون لهذا المشروع الترفيهي والسياحي استقطاب أكثر من نصف مليون زائر خلال العام الأول.

وتتميز "حديقة الخبايا" التي تجسدُ أفكار الكاتب السويسري فرانك فون دانيكن، المشهور بمؤلفات الخيال العلمي، بمزجها للعلم والخيال وبغوصها في أسرار الثقافات والحضارات العريقة، واستشرافها لخبايا المُستقبل، وتساؤلاتها الكثيرة عن حياة المخلوقات الكونية (Extraterrestres) التي يعتقد أنها تعيش خارج كوكب الأرض.

وتم بناء الحديقة على شكل محطة فضائية تأوي سبعة أجنحة، كل واحد منها يعرض أحد أكبر ألغاز كوكبنا الأزرق. وشُيدت الأجنحة حول مبنى دائري يحتضن عددا من المطاعم التي تقدم وجبات عالمية وسلسلة من المحلات التجارية التي تناسب مختلف الأذواق والأعمار. وفي وسط المبنى برج يبلغ علوه 40 مترا به مرصد فلكي.

وترتبط كافة مباني الحديقة بممر زجاجي يحمي الزوار من تقلبات الطقس ويسمح باستقبال الجمهور طيلة أيام السنة. ويذكر أن "حديقة الخبايا" التي تمتد على مساحة 100 ألف متر مربع قادرة على استيعاب 6000 زائر يوميا.

الأسئلة أكثر من الأجوبة!

ولا تُقدمُ "حديقة الخبايا" أجوبة كاملة أو نهائية عن التساؤلات المطرُوحة بل تعمل على إثارة حب الاستطلاع والفضول لدى الزوار. ولا شك أن هذه المساعي ستُكلل بالنجاح لأنها تفتح باب التأمل في صفحات وأسرارِ حضارات جذابة مثل الحضارة المصرية أو الهندية أو البيروفية.

وللترحال بين هذه الحضارات في "حديقة الخبايا"، سُخرت للزائر أحدث وسائل الاتصالات في الأجنحة السبعة، حيث ما عليه إلا الاسترخاء على مقعد مريح ومشاهدة الإنتاجات السينمائية التي تعرض على شاشات ضخمة. ويتزامن العرض مع تأثيرات بأشعة الليزر وتقنيات متنوعة تعطي للزائر الانطباع أنه يقوم بالفعل برحلة في زمان ومكان آخر.

وكان الكاتب السويسري فرانك فون داينكن، وهو من مواليد 14 أبريل 1935 في زوفينغن، قد طرح فكرة إنشاء "حديقة الخبايا" عام 1997. وبعد تجاوز تردد السكان المحليين، نجح فون دانيكن في إقناع المستثمرين بأن مشروعه لن يزول بسرعة.

وقد ألف فون دانيكن، المنحدر من سويسرا المتحدثة بالألمانية، 28 كتابا حقق معظمها أفضل المبيعات وتُُرجم أغلبها إلى 32 لغة. ويُضمِّنُ فون دانيكن مؤلفاته -التي باع منها أكثر من 62 مليون نسخة- إشارات وتأويلات يؤكد من خلالها اعتقاده بأن مخلوقات كونية زارت قبل آلاف السنين كوكب الأرض. ورغم أنه لا يقدم أي دلائل على ذلك، إلا أن فون دانيكن واثق من أن هذه المخلوقات أثرت بشكل أو بآخر على حياة البشرية ومعتقداتها.

إصلاح بخات - سويس انفو

معطيات أساسية

تمتد حديقة الخبايا على مساحة 100 متر مربع
بلغت تكاليف بناء الحديقة وتجهيزها 86 مليون فرنك سويسري
شارك في عمليات البناء 400 شخص فيما تطلب تشغيل الحديقة خلق 120 موطن عمل

نهاية الإطار التوضيحي


وصلات

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

×