Navigation

توقيف شقيق احد نواب الرئيس الايراني

نائب الرئيس الايراني اسحق جهانجيري (يمين) ووزير النفط بيجان نمدار زنقنة خلال افتتاح معرض دولي في طهران في 24 ايلول/سبتمبر 2017 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 06 أكتوبر 2017 - 13:28 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

اعلن نائب الرئيس الايراني اسحق جهانجيري الجمعة توقيف شقيقه مهدي جهانجيري الذي يترأس عددا من المشاريع السياحية المهمة في ايران.

ويساهم مهدي جهانجيري في عدد من المشاريع الكبيرة في ايران بينها حديقة سياحية جديدة بالقرب من طهران. وقد شارك في توقيع اتفاق مهم في2015 مع الفندقين الفرنسيين "نوفوتيل" و"ايبيس".

وقال اسحق جهانجيري على حسابه على انستاغرام "ليست لدي معلومات محددة عن سبب وملابسات توقيفه"، بدون ان يوضح تاريخ حدوث ذلك.

واضاف "آمل الا يكون توقيف أخي سياسيا وان تطبق العدالة ومكافحة الفساد ودولة القانون بالطريقة نفسها على الجميع".

أعلن الموقع الالكتروني المحافظ "تابناك" توقيف مهدي جانجيري نائب مدير غرفة التجارة في طهران، ولديه مصالح في الصناعات المعدنية والمنجمية.

ويشغل أخوه اسحق جهانجيري منصب نائب الرئيس منذ 2013 وترشح للانتخابات الرئاسية التي جرت في ايار/مايو وفاز فيها حسن روحاني بولاية ثانية.

وفي تموز/يوليو اوقف حسين فريدون شقيق حسن روحاني ومستشاره الخاص بسبب "جنح مالية". وأفرج عنه بعدما دفع كفالة بلغت 7,6 ملايين يورو.

ويتهم أنصار روحاني السلطة القضائية والمحافظين الذين يسيطرون على عدد من هيئات السلطة بالسعي الى إضعاف الرئيس.

وترفض السلطة القضائية من جهتها اي اتهام بانها تتحرك بدوافع سياسية.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.