إدانة حزب الشعب اليميني بالعنصرية ضد المهاجرين الكوسوفيين

قضت المحكمة الفدرالية السويسرية بعنصرية إعلان ترويجي، نشره حزب الشعب السويسري اليميني في إطار حملته الإعلانية لحشد الناخبين على التصويت لصالح مبادرة "وقف الهجرة الجماعية" في عام 2014. وكان الإعلان يحتوي على مقولة "الكوسوفيون يقطعون رؤوس السويسريين" في إشارة إلى حادثة قتل مواطن سويسري على يد كوسوفويين. وقضت المحكمة السويسرية الفدرالية بأن قيادة حزب الشعب مذنبة ومتهمة بالتمييز العنصري لأن الإعلان أظهر الكوسوفيين كعرقية تتسم بممارسة العنف مقارنة ببقية الجاليات الأجنبية في البلاد وبالتالي لا يحق لهم البقاء في سويسرا. zvg
هذا المحتوى تم نشره يوم 13 أبريل 2017 - 15:25 يوليو,


تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة