تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

الخط الحديدي القديم عالم الغوتهارد المفقود

سيصل المسافرون عبر نفق الغوتهارد الحديدي الجديد إلى وجهاتهم في حيز زمني أقل بكل تأكيد، لكنهم سيُضطرون لفقدان واحدة من السمات التي تُضفي قدرا من الخصوصية على الرحلة بواسطة القطار عبر جبال الألب، أي تلك المناظر الطبيعية الفريدة والإطلالة على القرى التقليدية المتناثرة التي يُمكن الإستمتاع برؤيتها من النافذة.

مع الدخول الرسمي للنفق الأساسي الجديد للغوتهارد للخدمة يوم 11 ديسمبر 2016، سيصبح بالإمكان عبور جبال الألب في غضون 20 دقيقة فحسب. أما زمن الرحلة بين زيورخ وميلانو فسوف يتقلص بحوالي نصف ساعة. 

داخل أطول نفق حديد في العالم (57 كيلومتر و100 متر)، سيكون المسافر في الظلمة ولن يتمكّن من الآن فصاعدا من الإستمتاع بالمناظر الطبيعية في هذه المنطقة الجبلية الرابطة بين كانتوني أوري وتيتشينو.

swissinfo.ch تدعوكم لرحلة على متن القطار عبر خط الغوتهارد الحديدي الجبلي القديم لتُطلعكم على بعض المناظر والمشاهد التي "ستختفي" إثر بدء تشغيل النفق الجديد.
 

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك