الناخبون السويسريون يصوتون للحسم في حظر الإنتاج الحيواني على نطاق واسع

أكثر من 80% من الدواجن المنتجة في سويسرا تقضي حياتها بالكامل في فضاء مغلق، وفق الجهات المنتقدرة للزراعات المكثفة. Keystone/Sven Kaestner

ستكون للناخبين السويسريين الكلمة الاخيرة للحسم في مصير مبادرة شعبية تهدف إلى حظر الانتاج الحيواني على نطاق واسع في سويسرا.

هذا المحتوى تم نشره يوم 18 سبتمبر 2019 - 12:00 يوليو,
swissinfo.ch/ع.ع

الداعون لهذه المبادرة قدموا يوم الثلاثاء أكثر من 100 ألف توقيع يؤيد مبادرتهم لفرض تنظيم استفتاء وطني حول هذه القضية.

المؤيدون لهذه الفكرة يقولون إن الانتاج الحيواني المكثّف يساهم في التغيرات المناخية، وطريقة قاسية بالنسبة للحيوانات، فضلا عن مشاركته في نشر الجوع وندرة المياه.

وتستورد سويسرا كل عام 1.2 طن من العلف الحيواني لإيجاد الكمية اللازمة من الانتاج الحيواني.

التحالف انتقد أيضا الظروف القاسية التي تعاني منها الحيوانات التي يتم انتاجها في حقول الزراعات المكثّفة.

وأعلمت ميريت شنايدر، عضو بمجموعة فرانس فبير ومجموعة تفكير حول حقوق الحيوانات وكالة الانباء السويسرية أن "50% من جميع الخنازير التي تمت تربيتها في سويسرا ذبحت من دون أن ترى السماء ولو مرة واحدة".

مبادرات الزراعة السويسرية

المبادرة أطلقت منذ 15 شهرا من طرف تحالف جماعات حقوق الحيوان والمنظمات البيئية وحزب الخضر. 

ومن المقرر أن يناقش البرلمان المبادرة قبل أن تحدد الحكومة موعدا لتنظيم اقتراع على المستوى الوطني.

الاقتراح هو الأحدث في سلسلة مبادرات شعبية حول الزراعة السويسرية. وفي العام الماضي، رفض الناخبون مبادرة تشجع المزارعين على عدم إزالة قرون الابقار والماعز بشكل منهجي ومنتظم.

كذلك طُرحت مبادرات أخرى تهدف إلى تعزيز المعايير الأخلاقية في انتاج الأغذية وتعزيز الزراعة المحلية بشكل مستدام وصديق للبيئة.

من المنتظر كذلك أن يدلي الناخبون السويسريون برأيهم بشأن مبادرتيْن أخريْين حول استخدام المبيدات في الزراعة في المستقبل القريب.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة