Navigation

جامعة زيورخ تستعد لإطلاق مركز أبحاث حول الرضاعة الطبيعية

أعلنت جامعة زيورخ أنها ستهتم بدراسة الآثار الطويلة الأجل للرضاعة الطبيعية. Keystone

بفضل تبرع بعشرة ملايين من الفرنكات السويسرية، تخطط كلية العلوم التابعة لجامعة زيورخ لإطلاق مركز "فريد من نوعه" يُخصّص للقيام بأبحاث حول الرضاعة الطبيعية.

هذا المحتوى تم نشره يوم 23 فبراير 2018 - 16:00 يوليو,
ATS/ك.ض

التبرع جاء من مؤسسة "لارسون - روزينكويست العائليةرابط خارجي التي منحت في وقت سابق نفس الجامعة مبلغ 20 مليون فرنك لإطلاق أول كرسي أستاذية طبي على مستوى العالم لدراسة الفوائد الطويلة الأجل لحليب الأم.

+ اقرأ المزيد عن أول قسم دراسي في العالم متخصص في الأبحاث المتعلقة بحليب الأم 

ومن المتوقع أن يبدأ المركز - الذي سيكون له أستاذ متخصص وميزانية بحثية - العمل في بداية الفصل الدراسي الشتوي لعام 2018. وهو يهدف إلى استكمال البحوث الحالية التي تقوم بها الجامعة حول الأطفال والشباب.

ووفقا لغوران لارسون، رئيس مجلس إدارة مؤسسة لارسون روزينكويست العائلية، فإن المركز سيكون - أولا وقبل كل شيء - إطارا بحثيا متعدد التخصصات فريدا من نوعه في العالم لدراسة حليب الأم والرضاعة الطبيعية. وقال: "إن الأبحاث التي سيقوم بها المركز ستُساعد النساء على اتخاذ قرار الإرضاع من عدمه".

في السياق، تؤكد "مؤسسة لارسون - روزينكويست العائلية" التي يملك مُؤسسوها شركة ميديلارابط خارجي (يُوجد مقرها في سويسرا) المتخصّصة في صناعة مضخات الثدي إنها "مُكرّسة لحليب الأم".

من جهتها، شددت جامعة زيورخ على أنه لن يكون للمؤسسة المتبرعة أي تأثير على اختيار الأستاذ أو الموضوعات التي سيتم إجراء بحوث حولها.

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.