Navigation

تطبيق سويسري لمواجهة خطاب الكراهية على الإنترنت

يقوم المستخدمون من اليمين واليسار بتدريب "بوت دوغ" على رصد وتتبع الكلام الذي يحض على الكراهية وعبر الإنترنت. © Keystone / Gaetan Bally

أطلقت منظمة "التحالف النسائي" أوّل تطبيق سويسري لتتبع خطاب الكراهية على الإنترنت ومكافحته بمساعدة مجموعات من المتطوّعين.

هذا المحتوى تم نشره يوم 06 يناير 2021 - 09:39 يوليو,
SRF/ع.ع

وتستخدم المنصة، التي أطلقت يوم الثلاثاء 5 يناير الجاري، تكنولوجيا طوّرها المعهد التقني الفدرالي العالي بزيورخ بالإشتراك مع جامعة زيورخ. وبإمكان المتطوّعين الذين قاموا بالتسجيل في موقع stophatespeech.chرابط خارجي عن طريق التمرير إلى اليمين أو اليسار على الشاشة للمساعدة في تدريب "بوت- دوغ" على شم وتحديد خطاب الكراهية على الإنترنت.

وأخبرت صوفي أكرمان، مديرة "التحالف النسائي" (Alliance F) الإذاعة العامة السويسرية الناطقة بالألمانية SRF أن خطاب الكراهية عبر الإنترنت قد إزداد خلال جائحة كوفيد-19 حيث يقضي الناس أغلب اوقاتهم في المنزل. وبالتالي فإن هذه المبادرة مطلوبة بشكل خاص الآن.

وبمجرد تحديد هذه التعليقات التي تحض على الكراهية، يتم تشجيع المتطوّعين على المشاركة في هذه النقاشات للمساعدة في مواجهتها. وتضيف أكرمان بأن الغرض من هذا العمل جعل معظم القراء يفكّرون بشكل مختلف. وبإستخدام خطاب مضاد للكراهية ولائق، ستصبح تعليقات الكراهية اقلّ وزن وبالتالي أقلّ تأثيرا.

وتقدّم المنمصة نصائح لمساعدة المستخدمين على تحديد الكلام الذي يحض على الكراهية، بالإضافة إلى الاساليب الواجب اعتمادها في الخطاب المضاد لتلك الاستراتيجيات.

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة