تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

مسح حول الإدمان في سويسرا الإقبال الشديد من طلاب المدارس على السجائر الإلكترونية مثير للقلق

Girl smokes an e-cigarette

يجري حاليا تعديل القانون السويسري لتوفير حماية أكبر للشبان من الآثار السلبية للسجائر الإلكترونية

(Copyright 2018 The Associated Press. All Rights Reserved.)

في سويسرا، جرّب نصف الفتيان وثلث الفتيات البالغين من العمر 15 عاما السجائر الإلكترونية مرة واحدة على الأقل، وفق ما أكّده استطلاع للرأي حول انتشار ظاهرة الإدمان في صفوف طلاب المدارس. وقد أثارت هذه النتيجة قلق مجموعة الإدمان في سويسرا التي أشرفت على انجاز هذه المسح الذي شمل 11000 يافعا تتراوح أعمارهم بين 11 و15 عاما.

هذا المعدّل تجاوز بكثير نسبة مستخدمي السجائر التقليدية. حيث أظهرت الدراسة أن 21% من البنين و13% من البنات قد استخدموا السجائر الإلكترونية مرة واحدة في حياتهم على الأقل. وقد شمل مسح الإدمان الذي أجري في عام 2018رابط خارجي السجائر الإلكترونية والمنتجات التبخرية الأخرى لأوّل مرة.

وعلّق غريغوار فيتّوز، رئيس مجموعة الإدمان في سويسرا في بيان صدر بعد نشر نتائج المسح "لا يجب أن يُصبح استخدام وسائل التبخير سلوكا طبيعيا لدى الشباب". ويجري حاليا تعديل القانون السويسري من أجل حماية القاصرين من هذه الظاهرة الجديدة، تماما مثلما يحصل مع منتجات التبغ الأخرى.

لكن مجموعة الإدمان في سويسرا تطالب أيضا بترفيع أسعار هذا النوع من المنتجات بما يتجاوز القدرات المالية لتلاميذ المدارس، وبفرض قيود على عمليات الإشهار لتوفير حماية أفضل للأطفال. واعتبرت هذه المجموعة النيكوتين من المواد التي تسبب الإدمان، ويمكن أن تلحق ضررا بنمو الدماغ لدى الشباب.

الإدمان في سويسرا
(swissinfo.ch)

في هذه المرة، قال عدد أقلّ من اليافعين البالغ عمرهم 15 عاما إنهم جرّبوا مواد تسبب الإدمان مقارنة بالمسح السابق الذي أجري في عام 2014.

في عام 2018، قال 10% من الأولاد، و8% من الفتيات إنه سبق لهم أن دخنوا السجائر التقليدية مرة واحدة على الأقل خلال الأسبوع مقابل 12% و9% على التوالي في عام 2014.

كذلك أشارت نتائج المسح إلى ان 11% من الأولاد و4% من الفتيات الذين شملتهم الدراسة قالوا إنهم احتسوا الكحول مرة واحدة على الأقل خلال الأسبوع.

الإستطلاع  بيّن أيضا أن 27% من الأولاد و17% من الفتيات قد استخدموا القنّب الهندي بشكل غير قانوني على الأقل مرة في حياتهم (30% و19% في عام 2014). أما نسبة المستخدمين لمنتجات أقراص الكانابيديول، فكانت 9% بالنسبة للفتيان و5% بالنسبة للفتيات.

وهذا المسح هو جزء من دراسة دولية بعنوان "السلوك الصحي عند الأطفال في سن التمدرس"رابط خارجي ، التي أجريت تحت رعاية منظمة الصحة العالميةرابط خارجي، وبتمويل سويسري عن طريق المكتب الفدرالي للصحةرابط خارجي والكانتونات. وهذه هي المرة التاسعة التي تنجز فيها هذه الدراسة في سويسرا.

المخدرات المسموح بها وغير المسموح بها خبراء الصحة يدعون السياسيين إلى اتخاذ "تدابير شجاعة"

توفّر القواعد القانونية المتسامحة والقدرة الشرائية العالية ظروفا مثالية لشراء واستهلاك المخدّرات، وفق المركز الوطني للبحوث حول الإدمان في سويسرا. ...

هذا المحتوى تم نشره يوم 06 فبراير, 2019 09:00 ص


(نقله من الانجليزية وعالجه: عبد الحفيظ العبدلي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك