Navigation

مزيد من السويسريات يتطوّعن لأداء الخدمة العسكرية

يزداد مع مرور السنوات عدد النساء في سويسرا الملتحقات بصفوف الجيش الوطني. Keystone

بينما لا تزال سويسرا تفكّر في فرض الخدمة العسكرية الإلزامية على النساء، بات عدد أكبر منهن يتطوّعن للعمل في صفوف القوات المسلحة.

هذا المحتوى تم نشره يوم 15 يناير 2018 - 11:20 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

لقد تضاعف عدد المجنّدات تقريبا خلال السنتيْن الأخيرتيْن، حيث ذكرت أسبوعية "سونتاغس بليك" في عددها الصادر يوم الأحد 14 يناير الجاري أنه تمّ تسجيل رقم قياسي خلال العام الماضي بعد تطوّع 250 إمرأة للخدمة في صفوف الجيش، أي بزيادة قدرها 35% مقارنة بعام 2016، وضعف النسبة المسجّلة في عام 2015.

الصحيفة الي تصدر بالألمانية في زيورخ نقلت عن تيبور سفيركسيف تريسش، رئيس قسم علم الإجتماع العسكري في المعهد التقني الفدرالي العالي بزيورخ قوله: "لقد ازداد الإهتمام بالقضايا الأمنية لدى النساء مع تفجّر أزمات في أوروبا، خاصة في أوكرانيا".

+ المزيد حول الخدمة العسكرية في سويسرا

في الواقع، يُلزم نظام المليشيات الذي تعتمده القوات المسلحة السويسرية معظم الرجال بالقيام بتدريب عسكري أساسي ابتداءً من سن الثامنة عشر، ثم يحضرون دورات منتظمة لتحديث معلوماتهم مرة في السنة. 

ومع أن الخدمة العسكرية غير مُلزمةحتى الآن  للنساء في سويسرا، يُوجد أكثر من 1000 إمرأة يعملن حاليا في صفوف القوات المسلحة، أكثر من نصفهنّ يعتزمن مواصلة التدريب للحصول على رتبة ضابط. مع ذلك، لا تتجاوز نسبة النساء في القوات المسلّحة في سويسرا 0.7%، وهي نسبة محدودة جدا بالمقارنة مع ألمانيا (12%)، والسويد (18%).

وفي صيف العام الماضي، أعلنت السلطات السويسرية أنها بصدد دراسة إمكانية فرض التجنيد الإلزامي على النساء أيضا على غرار النموذج النرويجي. وتعتزم الكانتونات السويسرية إلزام النساء والرجال على السواء بحضور اليوم الإعلامي الذي ينظّمه الجيش مرة في السنة وذلك بحلول عام 2020 في محاولة منها لزيادة عدد المقبلات على التجنيد.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.