Navigation

لا تغيير في 2020 لحصص العمال الأجانب من خارج الاتحاد الأوروبي

في الأعوام الأخيرة، كان عدد تصاريح العمل الممنوحة للعمال الوافدين من خارج الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي مصدر خلاف بين الأطراف المعنية داخل سويسرا. Keystone

من المقرر أن تُصدر سويسرا 8500 تأشيرة عمل لفائدة مواطني الدول غير الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في العام المقبل، وهو نفس الرقم المسجّل في عام 2019. كما أكدت الحكومة السويسرية قرارًا سابقًا بأنه سيتم الترحيب بـ 3500 عامل بريطاني في حالة عدم التوصل إلى اتفاق نهائي بين لندن وبروكسل بشأن انسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي.

هذا المحتوى تم نشره يوم 28 نوفمبر 2019 - 10:37 يوليو,
swissinfo.ch/ك.ض

في العام المقبل، سوف تتمكن الشركات السويسرية من الاستفادة من 4500 تصريح من صنف "باء" (B) رابط خارجيلمن تُطلق عليهم تسمية موظفي أو مستخدمي "الدول الثالثة" أي الذين يتم تشغيلهم لمدة عام واحد على الأقل. بالإضافة إلى ذلك، سيتم توفير 4000 تصريح من صنف "لام" (L)رابط خارجي لعقود العمل قصيرة الأجل التي تتراوح مدتها ما بين ثلاثة واثني عشر شهرًا.

في صورة خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي دون التفاوض مع بروكسل على صفقة خروج رسمية، فسوف توفر سويسرا 2100 تصريح من صنف "باء" و1400 تصريح من صنف "لام" لفائدة العمال البريطانيين. وقد تم الإعلان عن هذه الصفقة بالفعل في وقت سابق من العام الجاري.

في اجتماعها الدوري الذي عقدته يوم الأربعاء 27 نوفمبر الجاري في برن، احتفظت الحكومة الفدرالية بنفس القيود المفروضة على مقدمي الخدمات من بلدان الاتحاد الأوروبي ومن الدول الأعضاء في المنظمة الأوروبية للتبادل التجاري الحر (أفتا) العاملين في سويسرا. وجاء في البيان الصادر عنهارابط خارجي: "في عام 2020، ستكون هناك 3000 وحدة متاحة لتراخيص الإقامات القصيرة من صنف "لام" (L) و 500 وحدة لتراخيص الإقامة [الأطول] من صنف "باء" (B)".

في السنوات الأخيرة، كانت مسألة الحد من عدد العمال الوافدين من خارج الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي مثار جدل في سويسرا. فعلى إثر استفتاء أجري في عام 2014 للحد من معدلات الهجرة، تم تخفيض العدد السنوي للتصاريح إلى 6500، وهو ما أثار احتجاجات من طرف ثلاثة كانتونات تؤوي نسبة كبيرة من الشركات الأجنبية فوق أراضيها.

وقد ردت الحكومة الفدرالية على ذلك بالترفيع مُجددا في عدد التصاريح الممنوحة إلى المستوى الذي كانت عليه قبل تاريخ الاستفتاء، أي إلى 8500 تصريح.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.