Navigation

الحكومة: يوجد ما يكفي من المواد الغذائية لتغطية احتياجات السكان لأشهر

مرة أخرى تؤكد الحكومة السويسرية على أنه يوجد مبرر للتهافت على تخزين المواد الغذائية لأنه لا توجد ازمة في التزوّد بها. © Keystone/Goran Basic

تقول الحكومة السويسرية إن لديها مخزونا من المواد الغذائية يغطي احتياجات السكان لأكثر من أربعة أشهر لمواجهة الأزمة التي أحدثها انتشار وباء كورونا المستجد. رغم ذلك تم بالفعل تقنين توزيع بعض المسكنات والأدوية المضادة للحمى.

هذا المحتوى تم نشره يوم 19 مارس 2020 - 08:12 يوليو,
swissinfo.ch/Reuters/ع.ع

وقال فيرنر ماير، مندوب الحكومة لشؤون الإمدادت الإقتصادية على المستوى الوطنيرابط خارجي، في مقابلة معه نشرت يوم الإربعاء في عدد من الصحف التابعة لمجموعة CH Media "لا يوجد سبب للخشية من نقص المواد الغذائية".

 وفقا لماير، يضمن القطاع التجاري السويسري، بدعم من الحكومة، تخزين ما يكفي من المواد الغذائية الأساسية في أوقات الأزمات. وأضاف أن المتاجر الكبرى ومحلات البيع بالتجزئة الصغيرة لديها كل الإمكانية للتزوّد بالسلع وملء رفوفها.

"لم تصلنا أي تقارير من تجار التجزئة تفيد بوجود نقص في السلع أو تدافع للحصول عليها"، قال المسؤول الحكومي، قبل أن يضيف "لقد أغلقت سويسرا حدودها لمنع دخول البشر وليس السلع".

ماير أوضح أيضا أنه لا توجد خطط في الوقت الحالي للتفكير في فرض قيود على القطاع الصناعي المنتج للسلع الأساسية. 

وفي وقت سابق من يوم الأربعاء، أعلنت الحكومة أنها ستبدأ في تقنين بيع بعض مسكنات الألم الشائعة ومضادات الحمى لمنع التهافت المبالغ فيه عليها.

وأوضحت الحكومة أن فرض هذا الإجراء الذي يبدأ العمل به على الفور، وسيستمرّ طيلة الأشهر الستة المقبلة، لم يكن الدافع إليه نقص هذه الأدوية في السوق.

وبموجب هذا الإجراء، لن يُسمح للشخص الواحد باشتراء أكثر من حزمة واحدة في اليوم من بعض الأدوية من بينها الباراسيتامول والإيبو بوفين.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.