تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

الحلم السويسري يتوقف بالضربات الترجيحية

(Keystone)

بعد مباراة متوترة واشواط اضافية، انهزم الفريق السويسري مساء الإثنين في كولونيا أمام نظيره الأوكراني في الدور ثمن النهائي بعد الضربات الترجيحية التي لم يتمكن خلالها أبناء كوبي كون من تسجيل هدف واحد.

وانتهت المباراة بثلاثة أهداف مقابل لا شيء ليتوقف حلم المنتخب الوطني الذي لم يتأهل إلى الدور الربع النهائي منذ عام 1954.

صمد الفريقان السويسري والأوكراني مساء الإثنين 26 يونيو بملعب "راين إينرجي" في كولونيا لمدة 120 دقيقة قبل أن يتقرر مصيرهما بالضربات الترجيحية التي فاز فيها أبناء شرق أوروبا بـ 3 أهداف مقابل لا شيء، إذ لم ينجح أبناء المدرب السويسري كوبي كون من تسجيل إصابة واحدة في مرمى الحارس الأوكراني.

ولم تبق لهم إلا دموع المرارة والحسرة بعد أن قاوموا الخصم ببسالة في مباراة تميزت بتوتر شديد وبضيق المساحة أمام مهاجمي الفريقين اللذين لم يتمكنا من ممارسة تهديد حقيقي على حارسي المرمى رغم محاولاتهما الكثيرة وإصرارهما الواضح على انتزاع تذكرة المرور إلى الدور الربع النهائي.

وإثر هزيمة أبناء كوبي، صرح المدافع السويسري لودوفيك مانيان الذي تألق في هذه المباراة وفي كل المقابلات السابقة: "إن الموقف مؤلم جدا، لقد تحاربنا كالأسود، وأعتقد أننا لم نكن نستحق هذا".

من جهته، قال مدرب الفريق بفلسلفة لكن بحسرة أيضا "لقد كنا هنا لتحقيق الفوز، لكن يجب أيضا أن نقبل بالهزيمة. لا يمكن أن يكون الانتصار دائما حليفنا"، قبل أن يضيف "نحن لا نلعب كرة قدم دفاعية، والواقع أنه لم تُسجل في مرمانا أية إصابة خلال هذه البطولة، لكن بطبيعة الحال، هذا الكلام لا يساعدنا حقا في هذه اللحظات..."

خيبة أمل هنا وإنجاز هناك

وظلت المباراة مختنقة بين التشكيلتين اللتين دافعتا عن مرماها أكثر مما هددت شبكة الخصم، باستثناء محاولتين متشابهتين للفريقين انتهتا ضد أحد أعمدة المرمى. أما باقي العمليات، فلم تهدي الجمهور فرجة عالية. حتى أن الجمهور المحايد الذي حضر المباراة عبـّر بالصفير عن استيائه من غياب محاولات التسجيل بعد انتهاء الوقت القانوني للمباراة.

لكنه لم يحصل على الفرجة المرجوة خلال الأشواط الإضافية ولا خلال الضربات الترجيحية التي خلت من أي تشويق. فبعد أن صد حارس المرمى السويسري أول ضربة وأعطى الامتياز والأمل لفريقه، فشل اللاعب السويسري الأول ثم الثاني ثم الثالث في وضع الكرة في مرمى الحارس الأوكراني. ليتوقف حلم المنتخب السويسري في الوصول إلى الدور الربع النهائي لكأس العالم.

ولم يتأهل الفريق الوطني إلى الربع منذ كأس العالم لعام 1954 التي احتضنتها سويسرا. وقد خاص المنتخب السويسري مساء الإثنين ضد نظيره الأوكراني ثالث مباراة له في الدور الثمن النهائي لبطولة العالم لكرة القدم. فبعد أن فاز بالمباراة الأولى بأربعة أهداف مقابل هدف واحد ضد إيطاليا في مدينة بازل عام 1954، انهزم بعد أربعين عاما أمام الفريق الإسباني في واشنطن بالولايات المتحدة عام 1994.

وبينما توقف الحلم السويسري، تواصل حلم الأوكرانيين الذين تأهلوا للمرة الأولى في تاريخ بلادهم إلى الدور الربع النهائي. وسيواجهون إيطاليا التي هزمت يوم الإثنين بصعوبة أستراليا بفضل ضربة جزاء حصلت عليها في الثواني الأخيرة من الوقت الإضافي للمباراة.

سويس انفو


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×