تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

شريط ياباني يفوز بالفهد الذهبي في لوكارنو

(Keystone)

فاز الشريط الياباني "أيْ نو يـُوكان" للمخرج ماساهيرو كوباياشي بالفهد الذهبي للمهرجان الدولي للفيلم في لوكارنو في نهاية دورته الستين التي تواصلت من 1 إلى 11 أغسطس الجاري واجتذبت ما لا يقل عن 186000 متفرجا.

ونجح شريط "البيت الأصفر" للمخرج الجزائري المقيم في فرنسا عمر حكار، الذي تدور أحداثه في جبال الأوراس الجزائرية في انتزاع ثلاث جوائز.

عاد الفهد الذهبي للدورة الستين لمهرجان لوكارنو هذا العام لشريط "أي نو يـُوكان" (هاجس حب) للمخرج الياباني ماساهيرو كوباياشي. وهي جائزة تبلغ قيمتها 90000 فرنك. كما حصل هذا الشريط المطول حصل على جائزة "دانييل شميد" (20000 فرنك) التي تمنح هذه السنة فقط، تكريما لذاكرة السينمائي السويسري الذي رحل العام الماضي.

وجاء الفيلم الياباني في شكل سرد مُؤثر حول "ما لا يُُقال"، وحول العزلة، والألم والبقاء. يبدأ الشريط بعملية قتل. وتشاء الأقدار أن تلتقي أم مرتُكبة الجريمة بأب الضحية. إخراج الفيلم يشبه رقصة بطيئة.

ولد ماساهيرو كوباياشي في طوكيو عام 1954. كان مغني فولك من حين لآخر، ثم كاتب سيناريو للتلفزيون. ومنذ عام 1999، شارك هذا المخرج المحب للغة الفرنسية في أركان مختلفة من مهرجان "كان" الدولي الشهير (في فرنسا)، وفي عام 2005، تمكن من المشاركة في المسابقة الرسمية لكان.

ومنحت لجنة تحكيم مهرجان لوكارنو الجائزة الخاصة (30000 فرنك) للفيلم الكوري "ميموريز" (ذكريات)، الذي جمع ثلاثة أشرطة قصيرة لسينمائيين أوروبيين. بينما فاز الفرنسي فيليب راموس بجائزة الإخراج، وبـ30000 فرنك عن الفيلم "القبطان أشاب"، وهو استنباط حر لرواية "موبي ديك" للمؤلف الأمريكي هيرمان ميلفيل.

أما جائزة الأداء النسائي، فعادت لماريان ألفاريس في فيلم "لو ميخور دي مي" (أفضل ما فـيّ) لروزير أغيلار (إسبانيا)، بينما اقتسم ممثلان جائزة الأداء الرجالي، وهما الفرنسي ميشيل بيكولي الذي تميز في شريط "تحت سقوف باريس" لهينير ساليم (فرنسا)، وميشيل فينيتوتشي الذي أدى دور الملاكم في "زهور من الحبال" للمخرج السويسري فولفيو بيرناسكوني من كانتون تيتشينو المستضيف لمهرجان لوكارنو، وهو الفيلم السويسري الوحيد (من إنتاج سويسري/إيطالي) الذي شارك في المسابقة الدولية للمهرجان.

"اختيار بديهي"

وصرحت رئيسة لجنة التحكيم المثلة الفرنسية إيرين جاكوب أن "ميشيل بيكولي كان اختيارا بديهيا"، مضيفة أن هذه الجائزة منحت مناصفة "لأن المهرجان يجب أن يدعم المواهب الشابة".

من جهته، شدد جيانفرانكو هيلبلينغن، عضو لجنة الاختيار لأسبوع النقاد، على أن "جائزة ميشيل فينيتوتشي هامة جدا، لأنه منذ 30 عاما، لم يظل أي فهد من فهود المهرجان في كانتون تيتشينو". واستطرد قائلا "هذه الجائزة تعزز الأمل في حدوث تطور لاحق في الصناعة السينمائية في تيتشينو، أرض المهرجان".

وبخصوص قائمة الفائزين، لم تعلق إيرين جاكوب على باقي الجوائز. لكنها أوضحت ان "لجنة التحكيم وجدت أحيانا بعض الصعوبات في استيعاب الخيط الرابط (أو المتناسق) للمسابقة الرسمية. ولتحديد معايير الاختيار (والإنتقاء)، فضلت لجنة التحكيم السينما المبدعة والمتميزة بالبحث، وهي سينما تعبر بشكل أفضل عن هوية المهرجان".

"حصيلة إيجابية جدا"

المدير الفني للمهرجان فريديريك مير جرد "حصيلة ايجابية جدا"، وقال "أنا سعيد بقائمة الفائزين. إن لجنة التحكيم اختارت الأفلام الأكثر شجاعة والتي تمثل بشكل أفضل روح المهرجان".

ورفض مير الانتقادات حول ما وُصف بـ"الجودة الضعيفة" للافلام التي شاركت في مسابقة الفهد الذهبي. وقال في هذا السياق "أحب كافة الأفلام التي اخترناها. فالمسابقة ظلت جيدة في نظري".

الناقد السينمائي من كانتون تيتشينو، جينو بوسكاليا، أعرب عن اعتقاده أن "اختيار الأفلام التي عرضت في الساحة الكبرى الشهيرة للمهرجان "بياتزا غراندي" كان جيدا جدا ومناسبا للجمهور الكبير. فيمكن أن أقول إن الخط المعتمد من قبل فريديريك مير جيد".

في المقابل، قال هذا الصحفي في إذاعة تيتشينو "تمكنا من مشاهدة افلام جيدة جدا في المسابقة الرسمية، أفلام مبدعة وتجريبية، لكن شاهدنا أيضا أشرطة أخرى كانت مخيبة للامال نوعا ما وغير كافية. أعتقد أنه من الضروري إيلاء اهتمام أكبر لدى اختيار أفلام المسابقة الدولية".

هوبكينس وحكار

من جهتها، منحت لجنة تحكيم مسابقة "سينمائيو الحاضر" الفهد الذهبي و30000 فرنك للفيلم المجري "تيجوت" للمخرج بينيديك فليغوف. بينما ذهبت الجائزة الخاصة للجنة (30000 فرنك) لشريط "إيماترا" للايطالي كورسو سالاني.

جائزة الجمهور كافئت الكوميديا غير النمطية "موت في جنازة" لفرانك أوز. ويشار إلى أن أنطوني هوبكينس حصل على الجائزة الأولى للجنة تحكيم الشباب لشريط "سليبستريم"، ثالث شريط له كمخرج.

أخيرا، انتزع الفيلم الفرنسي الجزائري "البيت الأصفر" للمخرج الجزائري عمر حكار ثلاث جوائز: جائزة لجنة التحكيم المُمـِّثلة للكنائس المسيحية، وجائزة الفدرالية الدولية لنوادي السينما، وجائزة لجنة تحكيم الشباب (2000 فرنك).

أما ساحة بياتزا غراندي الشهيرة التي تعتبر قلب المهرجان حيث تعرض فيها الأشرطة كل مساء في الهواء الطلق على أضخم شاشة فضية في أوروبا، فقد سجلت خلال أيام المهرجان 70000 ورقة دخول، أي أقل من العام الماضي (78400)، لكن أفضل من عام 2005 (68800).

وقد توافد على الدورة الستين مجموع 186000 متفرجا مقابل 192000 في عام 2006. ويعزو المهرجان تراجع عدد مشاهدي العروض في الساحة الكبرى لسوء الأحوال الجوية، بينما سجل ارتفاع في التوافد على قاعات العرض، إذ بيعت هذا العام 118000 تذكرة دخول مقابل 114200 العام الماضي. وقد عرضت الدورة الستين للمهرجان 338 شريطا قصيرا ومتوسطا وطويلا (مقابل 373 في عام 2006).

سويس انفو مع الوكالات

جوائز المسابقة الدولية لمهرجان لوكارنو

الفهد الذهبي: "أي نو يوكان" للمخرج ماساهيرو كوباياشي (اليابان).

الجائزة الخاصة للجنة التحكيم: "ميموريز" لـبيدرو كوستا، وهارون فاروكي، وأوجين غرين (كويريا الجنوبية).

جائزة الإخراج: فيليب راموس عن شريط "القبطان أشاب" (فرنسا/ السويد).

فهد أفضل أداء نسائي: ماريان ألفاريس في "لو ميخور دي مي" لروزير أغيلار (إسبانيا).

فهد أفضل أداء رجالي: مناصفة بين ميشيل بيكولي في "تحت أسقف باريس" (فرنسا)، وميشيل فينيتوشي في "فيوري دالي كوردي" (سويسرا/إيطاليا).

تنويه خاص: شو سانغ-يون، مدير التصوير في "بويز أوف تومورو" (كوريا الجنوبية).

نهاية الإطار التوضيحي

جوائز هامة أخرى

الفهد الذهبي لسينمائيي الحاضر: "تيجوت" لبينيديك فليغوف (هنغاريا/ المانيا)

فهد الإبداع الأول: "تاغلياري لي بارتي إين غريجيو" لفيتوريو ريفرانتي (ايطاليا).

فهد الغد، المسابقة الدولية: "فالوري" لأدريان سيتارو (رومانيا).

فهد الغد، المسابقة السويسرية: "روني" لتوبياس نولي.

أفضل شريط قصير في المسابقة الدولية/"فهود الغد": "هوي نو إستوي" لغوستافو تاريتو (ارجنتين).

أفضل شريط قصير في المسابقة السويسرية/فهود الغد: "ميناجري أنتيريور" لناديج دو بونوا لوتي.

جائزة الجمهور: "موت في جنازة" لفرانك أوز (الولايات المتحدة/ بريطانيا)

جائزة لجنة تحكيم الشبان: "سليبستريم"، لأنطوني هوبكينس (الولايات المتحدة).

نهاية الإطار التوضيحي


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×