مظاهر الحياة في سويسرا بعد تخفيف إجراءات الإغلاق

أربعة أيادٍ وثلاثُ كمامات: زيارة مصفف الشعر أصبحت أكثر تعقيدًا مما كانت عليه في السابق. Urs Flüeler/Keystone

الاثنين كان أول يوم في المرحلة الأولى للخروج من حالة الإغلاق التي فرضتها سويسرا لاحتواء تفشي فيروس كورونا. 

رينات كونتسي رينات كونتسيوطوماس كيرن طوماس كيرن

جاء اليوم المنتظر، فبعد خمسة أسابيع من إعلان حالة الطوارئ في البلاد، تم إعادة فتح عدد من المتاجر ولم يتردد الكثيرون في انتهاز أول فرصة لشراء احتياجاتهم من متاجر الزهور أو الزراعة والبناء أو زيارة محال تصفيف الشعر. الكمامات كانت حاضرة في هذا المشهد كتذكير بأن الأزمة لم تنته بعد.

رفاهية صبغ الحواجب أصبحت ممكنة. Peter Klaunzer/Keystone


لا تحتاج إلى أن تكون عالم فلك للتنبؤ بأن صالونات مصففي الشعر ستكون مزدحمة للغاية في الأيام القادمة، إما لترويض الرؤوس المتضخمة أو لإصلاح المحاولات الفاشلة لقص الشعر أو التجميل في المنزل.

رغم عودة الحياة إلى طبيعتها تدريجياً في متاجر الزراعة والبناء، إلا أن مظاهر الوقاية من فيروس كورونا تعيد إلى الأذهان أننا قطعنا شوطاً من مشوار لم ينته بعد. Gian Ehrenzeller/Keystone

بدءاً من أمس الاثنين أصبح من الممكن في سويسرا زيارة صالونات التجميل والأظافر  ومتاجر الزراعة والبناء. في الوقت نفسه، يمكن للأطباء وأطباء الأسنان وأخصائي العلاج الطبيعي إعادة فتح أبوابهم لجميع المرضي وليس للحالات العاجلة فقط. كما تم السماح للمستشفيات باستقبال الحالات وإجراء العمليات، التي تم تأجيلها بسبب انتشار فيروس كورونا.

لكن قواعد التباعد الاجتماعي والنظافة والتعقيم لاحتواء الفيروس التاجي لا تزال سارية، ولا سيما حظر التجمعات لأكثر من خمسة أشخاص.

خلال فترة الإغلاق، كان لدى العملاء متسع من الوقت للتفكير فيما يريدون زرعه في الشرفات والحدائق. Laurent Gillieron/Keystone

بشكل عام ، فإن ارتداء الكمامات ليس إلزاميا في سويسرا، لكن المتاجر بحاجة إلى الالتزام بقواعد النظافة الصارمة مع ضمان وجود مسافة كافية بين العملاء. ومن المتوقع إعادة فتح المدارس والمحلات التجارية الأخرى في غضون أسبوعين.

زوجان يتجولان في ممرات متجر ضخم بالقرب من زيورخ. Ennio Leanza/Keystone

وفي حال لم تكن هناك زيادة واضحة في عدد الإصابات، فمن المقرر إعادة فتح المدارس الثانوية والمهنية والجامعات ومؤسسات التعليم العالي الأخرى في 8 يونيو وذلك بالإضافة إلى المتاحف والمكتبات وحدائق الحيوان.

أزمة فيروس كورونا بالصور - معرض صور يتم تحديثه باستمرار لرصد مظاهر الحياة في سويسرا في ظل حالة الطوارئ لاحتواء انتشار وباء كوفيد - 19.

​​​​​​​


​​​​​​​

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة