تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

نتائج عام الفين لمجموعة نستلي تفوق التوقعات

الارتياح يسود مقر شركة نيستلي في مدينة فوفي على ضفاف بحيرة ليمان

(Keystone)

خمسة مليارات وثمان مائة مليون فرنك! هذا هو اجمالي الارباح الصافية التي حققتها مجموعة نستلي السويسرية الدولية في عام الفين.

أعلنت مجموعة نستلي السويسرية الدولية العملاقة لصناعات الأغذية والمعلّبات الغذائية، وللمشروبات والعقاقير الطبية، عن أرباح صافية بلغت خمسة مليارات و ثمان مائة مليون فرنك سويسري لعام الفين. وقد جاءت هذه الأرباح فوق توقّعات المحللين مما دفع بسعر اسهم نستليه الى ألاعلى بنسبة احدى عشرة بالمائة فور نشر النتائج .

الأمر الذي أثار إعجاب المحللين الاقتصاديين هو أن نستلي قد نجحت في زيادة رقم مبيعاتها خلال الرُبع الأخير من عام الفين بنسبة خمسة بالمائة بالمقارنة مع الرُبع الثالث من العام، على الرغم من التباطؤ الاقتصادي العالمي.

ويقول المحللون إن الأرقام التي نشرتها نستلي عن نشاطات الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام ألفين، تُقيم الدليل على حيويّة هذه المجموعة السويسرية الدولية، وعلى طاقاتها الكامنة لمواجهة المنافسة المتزايدة في الأسواق الدولية .

فقد حققت نستلي معظم هذه الأرباح في أوروبا حيث زاد رقم مبيعاتها عن ستة وعشرين مليار فرنك سويسري، اما في الأمريكيتين الشمالية والجنوبية حيث بلغ خمسة وعشرين مليار وست مائة مليون فرنك، وجاءت آسيا وأستراليا وأفريقيا في الدرجة الثالثة برقم مبيعات بلغ خمسة عشر مليار وسبع مائة مليون فرنك.

وإذا أمعنا النظر في الكشوفات التي نشرتها نستلي عن نشاطاتها في عام الفين، نجد أن هذه النشاطات تتركز على خمسة قطاعات رئيسية، وهي حسب الأهمية: قطاع المشروبات بما في ذلك المياه المعدنية، وقطاع الحليب واللبن ومشتقاته وقطاع المعلبات والوجبات الغذائية الجاهزة بما في ذلك مأكولات الحيوانات الأليفة، ثم الشوكولاته والحلويات وقطاع العقاقير الطبية.

وقد يستعجب المرء لحقيقة أن قطاع المشروبات والمياه المعدنية يحتل رأس القائمة برقم مبيعات زاد على ثلاثة وعشرين مليار فرنك، مقابل حوالي اثنين وعشرين مليون فرنك للحليب ومشتقاته و عشرين مليار وستة مائة مليون لقطاع المعلبات والوجبات الغذائية الجاهزة، بما في ذلك، المأكولات المعدة للحيوانات الأليفة.

لكن هذا لا يقلل من شأن قطاع العقاقير الطبية باعتباره من القطاعات الفتية في نستلي، وقد حقق رقما من المبيعات في العام الماضي بلغ حوالي اربع مليارات وثمان مائة مليون فرنك.

وقد سجّلت نستلي هذه النتائج الممتازة التي فاقت التوقعات كما تقدم، بفضل تراجع أسعار المواد الخام، خاصة القهوة والكاكاو، ولكن أيضا بفضل المجهودات الحثيثة والدائمة للتقليل من التكاليف الإنتاجية، التي سمحت لها بتوفيرات بلغت تسع مائة مليون فرنك خلال عام الفين، وهو مبلغ سيظل في حدود ست مائة مليون مليون فرنك سويسري هذا العام.


سويس انفو


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

The citizens' meeting