محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

المياه الموحلة تغمر احد شوارع كوبياكو اثر فيضان نهري في 26 اذار/مارس 2015

(afp_tickers)

أعلنت رئيسة تشيلي ميشيل باشليه السبت مقتل عشرة اشخاص وفقدان 19 آخرين في فيضانات في منطقة أتاكاما حيث تقع اكبر صحراء قاحلة في العالم.

وقالت باشليه إثر ترؤسها في سانتياغو اجتماعا طارئا ان "هذه الحصيلة سترتفع أكثر كلما بلغنا مزيدا من المناطق".

وأوضحت الرئيسة ان 7873 مسعفا يعملون على نجدة السكان وان الحكومة ارسلت 273 طنا من المساعدات، مضيفة "نحن ما زلنا في حالة طوارئ".

وأدت الفيضانات الى تضرر 4427 منزلا وتشريد آلاف السكان بينهم 5584 شخصا تم إيواؤهم في ملاجئ.

وعادت باشليه الى سانتياغو الجمعة بعدما امضت يومين في منطقة اتاكاما ومدينة انتوفاغاستا المجاورة حيث هطلت كميات استثنائية من الامطار ادت الى سيول طمي غمرت قرى بأسرها، في مشهد وصفته الرئيسة ب"الخراب".

وقالت باشليه "هذا مشهد خراب وعلينا ان نتحرك بشكل اسرع للوصول الى مناطق لا تزال معزولة وهي بحاجة لمساعدتنا".

ومن بين الضحايا ال33 للفيضانات احد العمال ال33 الذين نجوا في العام 2010 من انهيار في منجم اتاكاما بعدما امضوا شهرين عالقين تحت الارض.

وقال فيكتور زامورا في قرية تييرا اماريللو لوكالة فرانس برس ان "هذه مأساة أخرى. لقد خسرنا كل شيء".

وكمية المتساقطات التي هطلت في الايام الاخيرة في المنطقة تفوق بعشرة أضعاف معدلات المتساقطات في هذه المنطقة المعتادة اكثر على الجفاف.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب