Navigation

دروس خاصة في مجال التربية الجنسية حصرا للكهنة والقساوسة

يقف عدد من رواد الكنيسة الكاثوليكية خلال قداس يوم الأحد للتعبير عن رفضهم لفضائح الإعتداءات الجنسية التي يتهم بارتكابها رجال دين بحق قصّر وكبار على السواء. Keystone

تخطط أعلى هيئة كاثوليكية في سويسرا لتقديم دورات في التربية الجنسية لممثلي الكنيسة، وفقا لتقارير تناقلتها وسائل إعلام سويسرية.

هذا المحتوى تم نشره يوم 03 سبتمبر 2018 - 10:11 يوليو,
Keystone-SDA/ع.ع

وذكرت صحيفتا "سونتاغس تسايتونغ" و"لو ماتان دي مونش"، في عدديّهما ليوم الأحد 2 سبتمبر 2018 أن مؤتمر الأساقفة السويسريين الذي يفتتح أشغاله اليوم الإثنيْن، سيتخذ هذا الإجراء في محاولة لوضع حد للاعتداءات الجنسية المرتكبة من قبل بعض ممثلي الكنيسة الكاثوليكية.

ويتوقّع جورجيو بريستلي، رئيس مجموعة خبراء، تكوّنت بتكليف من الأساقفة، ألا تتوقّف التدابير عند هذا الحد.

يقول بريستلي: "يمكنني أن أتصوّر اخضاع الكهنة وعلماء اللاهوت إلى عملية اختبار وتقييم قبل توظيفهم - قبل منحهم الرسامة ككهنة أو أساقفة جدد - لقياس قدرتهم على التعامل مع موضوع حياتهم الجنسية الخاصة".

ومن المتوقّع أن يتدارس الاساقفة السويسريين إجراءات الوقاية من الإعتداءات الجنسية في مؤتمرهم اليوم الإثنيْن في مدينة سانت - غالن الواقعة شمال شرق سويسرا.

من الموضوعات المطروحة على أجندة هذا المؤتمر أيضا احتمال اعتماد الإلتزام الصارم بالإبلاغ عن حصول أي عمليات اعتداء جنسي على الأطفال أو الكبار على السواء.

وتوصي لجنة الخبراء التي طلبت استشارتها أعلى هيئة كاثوليكية في سويسرا بتعديل المبادئ التوجيهية المعمول بها حاليا بحيث يصبح إبلاغ القضاء عند التفطّن إلى أي قرائن على حدوث اعتداء جنسي مسألة ملزمة يعاقب كل من أخلّ بها.

ولقد تم حتى الآن بالفعل اعتماد هذا الإجراء بوضوح في الحالات المتعلقة بالضحايا القصّر. ولكن لا يزال أمام الكنيسة هامش أكبر للمناورة عندما يكون الضحايا من البالغين.

وتواجه الكنيسة الكاثوليكية - الرومانية - بما في ذلك البابا فرانسيس- اتهاماتا بالتستّر على الاعتداءات الجنسية التي ارتكبها رجال دين في الولايات المتحدة وفي بريطانيا وأيرلندا وشيلي وأستراليا وألمانيا وفرنسا منذ عقود وحتى عهد قريب.

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.