Navigation

فنان سويسري يكسر "السقف الزجاجي" بصورة مبتكرة لكامالا هاريس

تركيبة فنية بعنوان "نائبة الرئيس كامالا هاريس محطمة سقف الزجاج" معروضة في نصب لنكولن التذكاري في العاصمة الأمريكية واشنطن يوم 4 فبراير 2021. Associated Press

أحيانا، يخطئ البعض في سويسرا في تقييم إبداعاته التي تعتمد على تكسير الزجاج وقد يرى فيها مجرد أعمال تخريبية. لكن أحدث عمل فني أنجزه سيمون بيرغر حقق نجاحًا كبيرًا.

هذا المحتوى تم نشره يوم 25 مارس 2021 - 11:00 يوليو,

اشترك كل من بيرغر والمصورة الأمريكية سيليست سلومان في إنجاز صور شخصية (بورتريه) لنائبة الرئيس الأمريكي كامالا هاريس، حيث قام الفنان السويسري – وهو نجار متدرب في الأصل - باستخدام الصورة التي التقطتها سلومان كنموذج لعمل فني مصنوع من الزجاج المُتكسّر (أو المحطم).

وباستخدام تقنية ابتكرها بنفسه، قام بيرغر رابط خارجيبدقّ قطعة من الزجاج الرقائقي برفق من أجل ترك شقوق رقيقة وأخاديد صغيرة شكّلت مع بعضها البعض صورة نائبة الرئيس التي أدت اليمين الدستورية في شهر يناير الماضي. وقد حظي العمل الفني باستقبال جيّد عندما تم عرضه في منتزه "ناشيونال مول" المفتوح في العاصمة واشنطن الممتد بين النصب التذكاري للرئيس واشنطن والنصب التذكاري لأبراهام لينكولن.

Keystone / Anthony Anex

سقف زجاجي

يشير مُصطلح "السقف الزجاجي" (Glass ceiling) إلى الحاجز غير المرئي الذي تواجهه العديد من النساء عند سعيهن لتحقيق النجاح الوظيفي والترقي في السّلّم المهني. في هذا السياق، يوضح العمل الفني الذي أنجزه بيرغر تحطيم هذا الحاجز من قبل هاريس، التي أصبحت في نفس الوقت أول نائبة لرئيس أمريكي وسوداء البشرة ومن أصل جنوب آسيوي، ومتخرّجة من كلية وجامعة مُخصصتين للسّود تاريخيا.

Keystone / Anthony Anex

شبكة داعمة

هذا العمل الفني أنجز بناء على تكليف من قبل " Chief"،رابط خارجي وهي عبارة عن شبكة خاصة تعمل على ربط الصلات بين القيادات النسائية ودعمها، وتم عرضه من طرف المتحف الوطني لتاريخ المرأة في واشنطن.رابط خارجي وبعد أن تم سحب الصورة الزجاجية التي يبلغ ارتفاعها مترين تقريبًا، وتزن حوالي مائة وستين كيلوغرامًا من المنتزه الشهير، يفكر المتحف الآن إما في عرضها لزواره أو إرسالها في جولة تعريفية.

(ترجمه من الانجليزية وعالجه: كمال الضيف)

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.