الإنجليزية لم تكتسح بعد قطاع الأعمال

تُستعمل اللغتان الألمانية والفرنسية أكثر من الإنجليزية في مواقع العمل السويسرية حسب الدراسة الجديدة Keystone

كشفت دراسة جديدة شملت مختلف أنحاء سويسرا أن اللغة الإنجليزية ليست سوى اللغة الثانوية الثانية في معظم الشركات.

هذا المحتوى تم نشره يوم 24 أكتوبر 2005 - 11:33 يوليو,

وتظل اللغتان الألمانية والفرنسية الأكثر انتشارا واستخداما في القطاع الاقتصادي السويسري رغم الزحف السريع لعولمة المبادلات.

خلافا للاعتقاد السائد حول الاستعمال المتزايد للغة الإنجليزية في قطاع المال والأعمال السويسري، أكدت الدراسة الجديدة التي أنجزتها "المدرسة المتخصصة العليا في سولوتورن - شمال غربي سويسرا" أن الشركات تلجأ إلى لغة وطنية أخرى في نشاطاتها وتعاملاتها اليومية أكثر من الإنجليزية. ويذكر هنا أن سويسرا تنقسم إلى أربع مناطق لغوية: الألمانية والفرنسية والإيطالية والرومانش.

وشملت الدراسة 2176 شركة توظف كل واحدة منها ما لا يقل عن خمسة عاملين من بينهم مدير ملأ استمارة التحقيق. وقد استجوب منجزو الدراسة 1130 موظفا بشكل فردي.

وورد في البيان الصادر عن المدرسة المتخصصة يوم الأحد 23 أكتوبر الجاري أن 50% من شركات سويسرا الروماندية (المتحدثة بالفرنسية) تستعمل مرة في الأسبوع على الأقل اللغة الألمانية في علاقاتها التجارية. بينما لا يتجاوز معدل استخدام اللغة الإنجليزية 36% والإيطالية 14%.

وفيما يخص المناطق المتحدثة بالألمانية، استنتجت الدراسة أن الشركات تستعمل مرة في الأسبوع على الأقل اللغة الفرنسية بمعدل 39%، مقابل 37% للغة الإنجليزية و25% للغة الإيطالية.

وفي كانتون تيشينو الجنوبي المتحدث بالإيطالية، تنتشر اللغة الألمانية بشكل ملموس إذ تبلغ نسبة استعمالها 68% مقابل 47% للفرنسية و30% للإنجليزية.

دعم ضعيف لتعلم اللغات

وفي تصريح نشره عدد الأحد 23 أكتوبر من صحيفة "نويه تسورخر تسايتونغ" الصادرة في زيورخ، أوضح مدير الدراسة ماركوس أندري أن 80% من الشركات السويسرية شركات صغرى أو متوسطة، وأنها تتعامل أساسا مع شركاء في مناطق أخرى من سويسرا أو إيطاليا أو ألمانيا أو النمسا أو فرنسا، وليس بالضرورة مع شركات في نيويورك.

ونوهت الدراسة إلى أن متطلبات الشركات في المجال اللغوي عالية في سويسرا. في المقابل، لا تبدو الشركات على استعداد كبير للالتزام (ماليا أو بتوفير الوقت) من أجل تكوين الموظفين في هذا المجال، إذ استنتجت الدراسة أن 25% فقط من الشركات تُقدم الدعم المالي، بينما توفر 20% من الشركات الوقت لموظفيها لتحسين قدراتهم اللغوية.

يشار في الأخير إلى أن المكتب الفدرالي للإحصاء كشف في شهر أبريل الماضي أن أكثر من عامل سويسري من أصل خمسة يستعمل اللغة الإنجليزية في موطن عمله (21,7% في عام 2000 مقابل 15,9% في عام 1990).

وفي السنوات الأخيرة، اعتمدت كانتونات سويسرية كثيرة، خاصة المتحدثة بالألمانية، الإنجليزية كلغة ثانية في التعليم الابتدائي، بدلا من الفرنسية.

سويس انفو مع الوكالات

معطيات أساسية

نسبة انتشار اللغات الوطنية السويسرية الأربع (حسب إحصائيات عام 2000):
الألمانية: 63,7%
الفرنسية: 20,4%
الإيطالية: 6,5%
الرومانش: 0,5%

End of insertion

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة