الفيضانات تصل إلى سويسرا

وجد سائقو السيارات أنفسهم محاصرين بمياه الفيضانات بالقرب من مدينة لوتسرن Keystone

شلت فيضانات قوية مناطق عديدة في سويسرا، وأدت إلى قطع الاتصال بالعديد من القرى والمدن فيها، ومقتل عاملين في فرق الإطفاء.

هذا المحتوى تم نشره يوم 22 أغسطس 2005 - 12:00 يوليو,

فاضت مياه الأنهار في الكنفدرالية بعد يومين من الأمطار المتواصلة، وتسببت في تعطيل أجزاء من شبكة المواصلات في وسط سويسرا. أما خبراء الطقس فيتوقعون استمرار سقوط الأمطار يوم الإثنين.

توالت التقارير عن الفيضانات التي أصابت مناطق متفرقة من سويسرا في الساعات المبكرة من صباح الإثنين، حيث أبلغت السلطات في كل من زيورخ وأرجاو ومنطقة برن أوبرلاند عن حدوث فيضانات محلية فيها.

كان إقليم لوتسرن إينتلبوخ من المناطق الأكثر تضررا بهذه الظاهرة الطبيعية، إذ تم إغلاق شبكة القطارات، كما تعطلت خطوط المواصلات في كافة أنحاء الإقليم.

وقد أفادت شركة كانتون لوتسرن بأن عاملين من فرق الإطفاء دفنوا في انزلاق أرضي. وشهدت المنطقة إنزلاقات أرضية بعد أن بدأت الأرض المتشبعة بالمياه في التحرك ثم الانهيار.

وقد أطلق بعض السائقين في لوتسرن إشارات استغاثة في الساعات الأولى من صباح الإثنين، في الوقت الذي طالب فيه راديو سويسرا من سكان المنطقة بالبقاء في بيوتهم.

فرق الإطفاء

وقد أثرت المستويات المرتفعة للمياه على مدينة لوتسرن نفسها، فغمرت المياه سراديب البيوت، وأوقفت الحركة في القطارات والطرق. وظل أكثر من مائة عامل في فرق الإطفاء يعملون على وقف زحف المياه طوال الليل.

كما فاضت مياه بحيرة لوتسرن على شواطئها في بعض المناطق، وتسببت في مشاكل للقرى الصغيرة القائمة على جوانبها.

ومع حلول صباح الإثنين، أبلغت السلطات في مدينة برن أوبرلاند بأن الوضع لديها وصل إلى مرحلة حرجة، خاصة وأن المياه في بحيرة تون تهدد باجتياح شواطئها. وقد حثت السلطات المحلية سكان المنطقة باتخاذ إجراءات الوقاية اللازمة، كما تم توزيع أكياس الرمل لإيقاف الزحف المائي.

سويس انفو

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة