Navigation

أولاف شولتز مرشح الحزب الاشتراكي الديموقراطي الألماني للمستشارية

وزير المالية الألماني اولاف شولتز في مؤتمر صحافي في برلين في 14 أيار/مايو 2020 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 10 أغسطس 2020 - 12:16 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

اختار الحزب الاشتراكي الديموقراطي الألماني المتحالف مع المستشارة أنغيلا ميركل الاثنين وزير المال أولاف شولتز ليكون مرشحه للمستشارية في الانتخابات التشريعية للعام 2021.

وستشكل هذه الانتخابات نهاية حقبة ميركل التي قررت عدم الترشح لولاية جديدة على رأس المستشارية.

واعلن شولتز (62 عاما) خلال مؤتمر صحافي في برلين "انني مسرور لاختياري وأود أن أفوز".

وكانت ساسكيا إسكن الرئيسة المشاركة للحزب الاشتراكي الديموقراطي اعلنت في وقت سابق على حسابها على تويتر "نتطلع إلى حملة انتخابية رائعة وناجحة".

وشغل شولتز رئاسة بلدية هامبورغ في شمال ألمانيا ويتولى منصب نائب المستشارة منذ آذار/مارس 2018 في الحكومة الائتلافية التي تشكلت مع المحافظين بزعامة أنغيلا ميركل التي ستكمل العام المقبل ولايتها الرابعة والأخيرة.

وتلقى السياسي المتمرس والمعروف بمساعيه التوافقية صفعة العام الماضي عندما فضل أعضاء الحزب الاشتراكي الديموقراطي إيسكن ونوربرت والتر بورجانس اللذين يعتبران أقرب إلى اليسار لقيادة أقدم حزب في ألمانيا.

ودخل الحزب الاشتراكي الديموقراطي الذي يعاني أزمة على مضض في حكومة ميركل في آذار/مارس 2018.

وفي الأشهر الماضية حسن شولتز صورته بفضل ادارته للأزمة الاقتصادية الناجمة عن فيروس كورونا المستجد من خلال وضع خطة دعم للاقتصاد والشعب الألماني.

من جهة اخرى اعلن وزير الخارجية هايكو ماس "لدينا أول مسؤول تولى إدارة الأزمة الصحية في ألمانيا كمرشح لتولي منصب المستشارية".

وكان الحزب الذي يزيد عمره على مئة عام يفضل البقاء في المعارضة بعد تراجعه في الانتخابات التشريعية عام 2017. لكن بعد أزمة سياسية استمرت عدة أسابيع، انتهى الأمر بتشكيل تحالف جديد لمنع البلاد من إجراء انتخابات مبكرة.

منذ ذلك الحين، تدهورت شعبيته ولم تعد استطلاعات الرأي تمنحه أكثر من 15% من نوايا التصويت بينما حصل في عام 2017 على 20,5% من الأصوات وهو أدنى مستوى له تاريخيًا.

وحصل المسيحيون الديموقراطيون بزعامة ميركل وشركاؤهم البافاريون في الاتحاد الاجتماعي المسيحي على ما بين 36 و38% من نوايا التصويت، بينما حصل حزب الخضر على أقل من 20%.

واعلن الأمين العام للاتحاد المسيحي الديموقراطي بول زمياك الاثنين انه "أخذ علما" بترشيح شولتز.

وقال أحد زعماء الخضر روبرت هابيك إنه "من السابق لأوانه" اطلاق حملة انتخابية خصوصا في أجواء تخشى فيها ألمانيا موجة ثانية من فيروس كورونا في الأسابيع المقبلة.

ولدى المحافظين العديد من المتنافسين لخلافة ميركل، لكنهم سينتظرون حتى انعقاد المؤتمر المقبل في الخريف لتسمية المرشح ورئيس الحزب الجديد.

وأبرز المرشحين النائب السابق ومحامي الأعمال فريدريش مرتز الذي أطاحت به ميركل ورئيس حكومة ولاية رينانيا شمال فستفاليا أرمين لاشيت ورئيس حكومة بافاريا ماركوس سودر الذي أشيد بإدارته لأزمة فيروس كورونا المستجد.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.