أ ف ب عربي ودولي

يحمل صورة لرجل الدين الشيعي عيسى قاسم في الدراز في 20 حزيران/يونيو 2016

(afp_tickers)

حكمت محكمة في المنامة الاحد على رجل الدين الشيعي عيسى قاسم بالسجن مدة سنة مع وقف التنفيذ بعد ادانته "بجمع الأموال بالمخالفة لأحكام القانون" و"غسل الأموال" التي تم جمعها، كما ذكر مصدر قضائي.

كما حكمت عليه بدفع غرامة قدرها مئة الف دينار بحريني (265 الف دولار) و"مصادرة الأموال المتحفظ عليها".

وذكرت وكالة الانباء الرسمية ان النيابة تنوي استئناف الحكم.

وفرضت العقوبة نفسها على اثنين من مساعدي الشيخ قاسم هما حسين محروس وميرزا العبيدي.

والشيخ قاسم الذي يعد اهم مرجعية للشيعة في البحرين متهم بانه اودع في حساب شخصي عشرة ملايين دولار من الاموال التي جمعت. وكان متهما ايضا بالاحتفاظ بمبالغ اخرى لديه وبشراء عقارات باكثر من مليون دولار.

وقررت السلطات في حزيران/يونيو الماضي اسقاط الجنسية عنه بتهمة "التشجيع على الطائفية والعنف".

ويخضع قاسم للاقامة الجبرية في منزله في قرية الدراز الشيعية قرب المنامة التي تتحكم الشرطة بمداخلها ويقيم انصاره فيها اعتصاما مفتوحا.

ونظم مئات من اتباعه تظاهرة الاحد في الدراز لادانة الحكم، كما ذكر شهود عيان.

وتشهد مملكة البحرين اضطرابات متقطعة منذ قمع حركة احتجاج في شباط/فبراير 2011 في خضم احداث "الربيع العربي" قادتها الاغلبية الشيعية التي تطالب قياداتها باقامة ملكية دستورية في البحرين التي تحكمها سلالة سنية.

وكثفت السلطات البحرينية محاكمة وملاحقة معارضيها وخصوصا من الشيعة منذ قمع الحركة الاحتجاجية ضد اسرة آل خليفة.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي