محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

سعوديون في ملعب الملك فهد في الرياض لحضور احدة فعاليات اليوم الوطني في 23 ايلول/سبتمبر 2017

(afp_tickers)

قررت السعودية رفع الحظر عن دخول النساء الى ملاعب رياضية والسماح لهن بحضور فاعليات في ثلاثة ملاعب بدءا من مطلع عام 2018، بحسب ما اعلنت مساء الاحد الهيئة العامة للرياضة.

وحددت الهيئة الحكومية الرياض وجدة والدمام لتكون اولى المدن السعودية التي تدخل النساء ملاعبها لحضور مباريات وفاعليات رياضية اخرى الى جانب الرجال.

وقالت الهيئة في مؤتمر صحافي "تماشيا مع توجهات قيادتنا الرشيدة وما توليه من اهتمام بكافة فئات المجتمع فقد تقرر البدء في تهيئة ثلاثة ملاعب (...) لتكون جاهزة لدخول العائلات وفقا للضوابط الخاصة بذلك مطلع 2018".

والملاعب الثلاثة هي "استاد الملك فهد" في الرياض، و"مدينة الملك عبدالله" في جدة، و"ملعب الأمير محمد بن فهد" في الدمام.

وتمنع السعودية الاختلاط بين النساء والرجال في الاماكن العامة. وسمح للنساء بدخول ملعب لكرة القدم في الرياض في ايلول/سبتمبر الماضي للمرة الاولى حيث حضرن احتفالا لمناسبة العيد الوطني.

وتفرض السعودية بعض القيود الأكثر قسوة على النساء في العالم. لكن يبدو أن الحكومة تعمل على تخفيفها ضمن خطة رؤيتها لعام 2030 للإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية.

في 26 أيلول/سبتمبر، أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز امرا ملكيا سمح للمرة الاولى باعطاء رخص للنساء لقيادة السيارات. ومن المفترض أن يبدأ تطبيق القرار في حزيران/يونيو 2018.

والسعودية التي تطبق الشريعة الاسلامية ومعايير اجتماعية صارمة، هي، الى حين دخول هذا القرار حيز التنفيذ، الدولة الوحيدة في العالم التي تمنع النساء من قيادة السيارات.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب