محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

جاريد كوشنر وزوجته ايفانكا ترامب

(afp_tickers)

تقترب شركة تملكها عائلة جاريد كوشنر، صهر الرئيس الاميركي، من الحصول على دعم مالي من شركة مرتبطة بقطر لانقاذ مبناها الرئيسي في نيويورك، بحسب ما افادت الخميس صحيفة نيويورك تايمز.

وبلغت المحادثات مرحلة متقدمة بين "شركات كوشنر" و"بروكفيلد للعقارات" في ما يتعلق بالمبنى 666 على الجادة الخامسة المؤلف من 41 طابقا، بحسب ما نقلت الصحيفة عن مديرين تنفيذيين في مجال العقارات.

ويعتبر جهاز قطر للاستثمارات احد كبار المستثمرين في شركة "بروكفيلد للعقارات" العامة ومقرها كندا.

واشترت عائلة كوشنر البرج قبل 11 عاما بصفقة قياسية بلغت 1,8 مليارات دولار، لكن مردوده المالي لا يغطي حاليا الا نصف قيمة الرهن العقاري السنوي، كما ان 30 بالمئة من مساحته غير مشغولة، بحسب الصحيفة.

وقبل عام كان كوشنر ورئيس مجلس ادارة "انبانغ" الصينية للتأمين على وشك التوصل الى اتفاق كانت مجموعته ستستثمر بموجبه في المبنى 666 على الجادة الخامسة، لكن المحادثات فشلت، بحسب نيويورك تايمز.

وتخلى كوشنر عن الاضطلاع بأي دور في شركات العائلة بعد انتخاب ترامب، وهو يؤدي دور المستشار للبيت الابيض لكنه احتفظ بغالبية حصصه في الشركات.

ورجحت الصحيفة ان تطرح الصفقة مزيدا من الهواجس حول دوره المزدوج في البيت الابيض وشركات العائلة.

وفي شباط/فبراير الماضي خسر جاريد كوشنر التصريح الذي يمنحه حق الاطلاع على المعلومات المصنفة سرية للغاية في البيت الابيض.

وتقول صحيفة واشنطن بوست ان الصين واسرائيل والمكسيك والامارات سعت للاستفادة من نقاط ضعف كوشنر في السياسة والاعمال.

وتعاون "جهاز قطر للاستثمار" مع "بروكفيلد للعقارات" في عدة صفقات عقارية سابقة وهما يملكان مجمع كناري وورف للاعمال في لندن، بحسب نيويورك تايمز.

وستتولى بروكفيلد تأجير مبنى الجادة الخامسة وتشغيله، وتخطط لانفاق ملايين الدولارات لتجديد المبنى الذي بُني قبل 61 عاما بحسب الصحيفة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب