محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مسلمون يؤدون الصلاة حول الكعبة في 23 حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

احبطت قوات الامن السعودية الجمعة عملية "ارهابية" كانت تستهدف الحرم المكي حيث تجمع عشرات الالوف من المصلين، بحسب ما افادت وزارة الداخلية.

واصيب 11 شخصا بينهم خمسة شرطيين بجروح في انهيار منزل من ثلاث طبقات في منطقة الحرم كان يتحصن فيه ارهابي قبل ان يفجر نفسه بحسب ما اوضح متحدث باسم وزارة الداخلية في بيان نشرته وكالة الانباء الرسمية السعودية.

وجاء في بيان الوزارة أنّ الجهات الأمنية تمكنت صباح الجمعة "من إحباط عمل إرهابي وشيك كان يستهدف أمن المسجد الحرام ومرتاديه من المعتمرين والمصلين من قبل مجموعة إرهابية تمركزت في ثلاثة مواقع".

وأضاف أنّ ‏أحد المواقع التي كانت مستهدفة يقع "في محافظة جدة، والآخرَين بالعاصمة المقدسة، الأول بحي العسيلة، والثاني بحي أجياد المصافي الواقع داخل محيط المنطقة المركزية للمسجد الحرام، عبارة عن منزل مكون من ثلاثة أدوار كان يوجد بداخله الانتحاري المكلف بالتنفيذ".

وتابع البيان أنّ الانتحاري "بادر فور مباشرة رجال الأمن في محاصرته بإطلاق النار باتجاههم مما اقتضى الرد عليه بالمثل لتحييد خطره بعد رفضه التجاوب مع دعواتهم له بتسليم نفسه".

واشار الى ان الانتحاري "استمر في إطلاق النار بشكل كثيف قبل أن يقدم على تفجير نفسه، مما نتج عنه مقتله وانهيار المبنى الذي كان يتحصن بداخله وإصابة 6 من الوافدين نقلوا على أثره للمستشفى بالإضافة إلى إصابة 5 من رجال الأمن بإصابات طفيفة".

واوضح البيان ان العملية الأمنية أسفرت "عن القبض على 5 من عناصر الخلية بينهم امرأة بعد مداهمة مواقعهم المشار إليها آنفا"، لافتا الى ان "الجهات الأمنية تباشر تحقيقاتها ورفع الأدلة في مكان التفجير والتثبت من هوية الانتحاري".

وهي ثاني عملية من نوعها تحاول استهداف احد الاماكن المقدسة في السعودية.

ففي تموز/يوليو 2016 قتل اربعة من عناصر الامن في اعتداء قرب المسجد النبوي بالمدينة المنورة.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب