Navigation

وزيرة الاتصالات تدعو إلى الحفاظ على جودة الإعلام وتنوعه

أكدت وزيرة الاتصالات السويسرية أن الأرباح لن تعود إلا على برامج الترفيه والرياضة والسينما. Keystone

نوهت وزيرة الاتصالات السويسرية دوريس لويتهارد إلى أهمية التنوع في مجال الإعلام ودوره في تعزيز الديمقراطية. وقالت لويتهارد في مقابلة مع عدة صحف إقليمية يوم الاثنين إن هيمنة طرف واحد على قطاع الإعلام لم يكن مرغوبا فيه.

هذا المحتوى تم نشره يوم 15 يناير 2018 - 14:00 يوليو,

 وأضافت "يجب أن يكون الهدف هو ضمان التنوع والجودة في وسائل الإعلام لأسباب تتعلق بالديموقراطية".

كما أعربت لويتهارد  عن قلقها إزاء عمليات الاندماج بين دور النشر وإعادة تنظيم العديد من الصحف الإقليمية وإجراءات التقشف وخفض الميزانية في وكالة الأنباء الوحيدة في البلاد.

وأضافت أن هذه التطورات "تقلل من إمكانية إطلاع المواطنين على وجهات نظر مختلفة حول قضية ما وتكوين رأيهم الخاص".

 موقع جديد على الانترنت

من جهة أخرى رحبت لويتهارد بصدور المجلة الإلكترونية الجديدة "ريبوبليكرابط خارجي" ـ وتعني الجمهورية ـ بعد أن جمعت ملايين الفرنكات في حملة تمويل جماعي.

يذكر أنه تم تمويل موقع ريبوبليك من قبل أكثر من 14 ألف مشترك وتعتمد الفكرة على مجلة مشابهة تصدر في هولندا.

وردا على سؤال حول الحملة الجارية قبل إجراء التصويت الوطني  في مارس القادم حول وقف تمويل هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية العمومية، أفادت ليويتهارد أن وسائل الإعلام تغطي عموما القضية بطريقة عادلة.

+ تعرف على المبادرة الداعية إلى إلغاء رسوم الإذاعة والتلفزيون في سويسرا

 في الوقت ذاته أشارت لويتهارد إلى أن بعض المعلومات التي ذكرت ليست حقيقية وتم تصحيحيها بعد بضعة أيام.

وأضافت أنه من المهم بالتالي التصدي لهذه الادعاءات الكاذبة. 

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.