محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مقديشو (رويترز) - قال متحدث باسم حركة الشباب ان المتمردين الصوماليين أسقطوا طائرة أمريكية بدون طيار كانت تحلق فوق ميناء كيسمايو الجنوبي يوم الاثنين وانهم يبحثون عن حطامها.
وقتلت قوات الكوماندوس الامريكية الشهر الماضي واحدا من أبرز المطلوبين للاشتباه في انتمائه لتنظيم القاعدة والمتحالف مع حركة الشباب الصومالية المتمردة في غارة بالهليكوبتر في جنوب البلاد الذي يسيطر عليه المتمردون.
وقال شيخ حسن يعقوب المتحدث باسم حركة الشباب في كيسمايو "أطلقنا النار على طائرة أمريكية تتجسس فوق كيسمايو. استهدفت قواتنا الطائرة وأصابتها ورأيناها تحترق. نعتقد انها سقطت في البحر."
وأضاف لرويترز "مازلنا نبحث عنها."
وتسيطر حركة الشباب التي تقول واشنطن انها ذراع القاعدة في الصومال على أجزاء كبيرة من جنوب البلاد ومناطقها الوسطى حيث تشن تمردا ضد حكومة الرئيس شيخ شريف أحمد الهشة المدعومة من الامم المتحدة.
ويبلغ سكان كيسمايو عادة عن ما يشتبهون بأنها طائرات تجسس أمريكية بدون طيار تحلق فوق الميناء. ويعتقد أن تلك الطائرات تطلقها سفن حربية في المحيط الهندي.
وقال سكان في بلدة جلهريري الصغيرة ان مقاتلي الحركة دمروا أيضا مسجدا ومقاما لشيخ صوفي وجامعة اسلامية صوفية هناك يوم الاحد بعد أن أطلقوا أعيرة نارية في الهواء لتفريق محتجين محليين.
واستهدفت حركة الشباب في الماضي مواقع صوفية مقدسة ورجال دين من الصوفيين قائلة ان ممارساتهم تتنافى مع الاسلام.
وقال حسن علي وهو زعيم عشائري لرويترز في مكالمة هاتفية "دمروا قبر الشيخ علي ايبار ومسجدنا كما هدموا جامعتنا الاسلامية."
وأضاف "نحن نقبع فقط بين الاشجار على مشارف البلدة. لا ندري الى أين الفرار."
وأسفر القتال في الصومال عن مقتل 19 ألف مدني منذ بداية عام 2007 ونزوح 1.5 مليون اخرين عن ديارهم.
وندد متحدث باسم (أهل السنة والجماعة) وهي جماعة صوفية معتدلة تحارب حركة الشباب في المناطق الوسطى بتدنيس المواقع المقدسة في جلهريري.
وقال الشيخ عبد الله شيخ أبو يوسف لرويترز "ندين بشدة الشباب بسبب هذه الممارسات الدنيئة. عرفوا بتدميرهم القبور الكبيرة في اماكن لا يمكثون فيها أكثر من بضعة أيام..لكننا لم نعتزم اتخاذ اجراء بعد."
وحظرت حركة الشباب السينما في المناطق التي تسيطر عليها كما منعت الرنات الموسيقية للهواتف المحمولة والرقص في الاعراس ولعب كرة القدم أو مشاهدتها.
ولكن بعض السكان يرجعون الفضل اليها في اعادة قدر من النظام والامن لاجزاء من البلاد.
وفي العاصمة مقديشو عرضت الشرطة يوم الاثنين جثة مسلح أجنبي يبدو أنه عربي قتل يوم الاحد خلال هجوم لحركة الشباب على قوات حكومية.
وقال عبد الله باريسي المتحدث باسم الشرطة للصحفيين وهو يضع قدمه فوق جثة رجل فاتح البشرة أصيب بعدة طلقات نارية "هل ترون هذا العربي القتيل.. كان ضمن أفراد القاعدة الذين جاءوا من دول أخرى لتدمير الصومال فحسب."
وحثت حركة الشباب المجاهدين الاجانب على الانضمام اليها في القتال ضد ما تصفه بأنه حكومة مرتدة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز