Navigation

أداء مُوفق لصناعة الآلات السويسرية

تستفيد صناعة المعادن السويسرية من الصادرات الموجهة إلى الخارج بالدرجة الأولى Keystone

سجلت مبيعات القطاعات السويسرية لصناعة الآلات والتجهيزات الكهربائية والمعادن في عام 2005 ارتفاعا بنسبة 3% مقارنة مع عام 2004.

هذا المحتوى تم نشره يوم 02 مارس 2006 - 15:37 يوليو,

وتتوقع رابطة "سويس ميم" التي تمثل الشركات النشيطة في القطاعات الثلاثة تحقيق نتائج جدية أيضا في عام 2006 بفضل ازدهار الصادرات بشكل خاص.

أعلنت الرابطة السويسرية لصناعة الآلات والتجهيزات الكهربائية والمعادن "سويس ميم" (Swissmem) يوم الأربعاء 1 مارس في زيورخ أن عام 2005 كان "سارا" بالنسبة للقطاعات الثلاث بفضل صادرات بلغت 61 مليار فرنك، أي ما يعادل ارتفاعا بنسبة 3,9% مقارنة مع نتائج عام 2004.

وسجل إجمالي مبيعات الشركات الـسويسرية الـ290 التي شملها استطلاع الرابطة نموا بنسبة 3%، كما ارتفعت الطلبيات التي تلقتها الشركات في عام 2005 بـ4,5% مقارنة مع العام الذي سبقه. وتتوقع "سويس ميم" نتائج ونموا جيدين خلال عام 2006 أيضا.

وفيما يتعلق برقم المبيعات في الخارج، فقد ارتفع بـ4,3% بينما انخفض في السوق الداخلية بـ0,9% حسب ما ورد في البيان الصحفي للرابطة.

وارتفعت الصادرات باتجاه مناطق عديدة. وقد أشادت "سويس ميم" بالقفزة الكبيرة التي حققتها مبيعات الآلات والتجهيزات الكهربائية والمعادن السويسرية في الهند إذ ارتفعت بنسبة 44,4%.

بينما لم يتجاوز ارتفاعها 4,9% في دول الاتحاد الأوروبي، و6,1% في الولايات المتحدة الأمريكية.

في المقابل، أوضح البيان أن العلاقات التجارية مع كل من بولونيا والجمهورية التشيكية وهنغاريا تطورت بقوة ولئن مازالت الصادرات نحو تلك البلدان "متواضعة".

في الأثناء، تراجعت الصادرات بشكل ملموس نحو كوريا الشمالية (-10,8%) وتايوان (-25,5%).

نداء لقطاع الكهرباء

وتتوقع الرابطة دفعات إيجابية جديدة خلال عام 2006 إذ تنظر الشركات النشيطة في قطاعات صناعة الآلات والتجهيزات الكهربائية والمعادن للأشهر الإثني عشر القادمة بتفاؤل.

وتترقب الشركات أن تبقى الطلبيات القادمة من أوروبا الشرقية والصين وألمانيا ثابتة، بينما تظل التوقعات الخاصة بالسوق الداخلية وباقي أوربا متسمة بالاتزان.

وبمناسبة المؤتمر الصحفي السنوي لـ"سويس ميم" (التي تمثل حوالي 1000 شركة نشيطة في القطاعات الثلاثة)، قدمت الرابطة أيضا أهدافها السياسية. وأعلنت في هذا الشأن أنها ستدعم المادة الدستورية حول التربية التي سيحسمها الناخبون السويسريون في شهر مايو القادم.

كما طلبت الرابطة أيضا من قطاع الكهرباء "المساهمة في الحفاظ على جاذبية الساحة الصناعية السويسرية". بعبارة أوضح، ألا يرفع مزودو الكهرباء الأسعار بشكل كبير.

سويس انفو مع الوكالات

معطيات أساسية

في عام 2005، ارتفع رقم مبيعات الشركات الـ290 التي شملها استطلاع رابطة الصناعة السويسرية للآلات والتجهيزات الكهربائية والمعادن "سويس ميم" بـ3% مقارنة مع عام 2004.
ارتفعت الطلبيات التي تلقتها تلك الشركات بنسبة 4,5%.
ارتفعت صادرات القطاعات الثلات (صناعة الآلات والتجهيزات الإلكترونية والمعادن) بـ3,9% لتبلغ 61 مليار فرنك سويسري.
لكن في السوق الداخلية، سجلت تلك الشركات تراجعا بنسبة 0,9%.

End of insertion

باختصار

تضم رابطة "سويس ميم" حوالي 1000 شركة نشيطة في صناعة الآلات والتجهيزات الكهربائية والمعادن، وتوظف تلك الشركات زهاء 310 آلاف شخص.
تعد صناعة الآلات والتجهيزات الكهربائية والمعادن أبرز قطاعات التصدير وأكبر موفر لمواطن الشغل على مستوى الصناعة السويسرية.
تتوفر القطاعات الثلاثة على معاهدة عمل جماعية أصبحت مع مرور السنين إحدى أهم المعاهدات في سويسرا، وتضبط ظروف عمل حوالي 310 آلاف شخص.

End of insertion

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.