Navigation

الماء في الشرق الأوسط

هذا المحتوى تم نشره يوم 29 أبريل 2003 - 15:54 يوليو,

عندما يدور الحديث عن مشكلات الشرق الأوسط، يفرض ملف نقص المياه نفسه على السطح، لا سيما مع تراجع الموارد الطبيعية للمياه، ونقص الأموال للازمة لتمويل برامج البحث والتنقيب والاستفادة من المياه الجوفية،أو معالجة مياه الصرف بشكل علمي بحيث يمكن الاستفادة منها في مجالات مختلفة.

ويقول العديد من المراقبين أن الصراع على المياه في الشرق الأوسك قد يكون أحد الاسباب المباشرة أو غير المباشرة في بقاء المنطقة في حالة توتر شبه دائم.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.